الإثنين  23 أيلول 2019
LOGO

إصابة عنصرين من أجهزة الأمن في اشتباك مسلح بين الاحتلال والأمن الوقائي

في نابلس

2019-06-11 06:28:49 AM
إصابة عنصرين من أجهزة الأمن في اشتباك مسلح بين الاحتلال والأمن الوقائي
بداية انسحاب الاحتلال من مدينة نابلس

الحدث الفلسطيني

قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بإطلاق النار على مقر تابع لجهاز الأمن الوقائي في مدينة نابلس، فجر اليوم الثلاثاء، ما أدى إلى وقوع اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال الإسرائيلي وإصابة عنصرين من جهاز الأمن الوقائي.

وقالت مصادر طبية إن جراح عنصري الأمن خفيفة. 

من جهته قال محافظ نابلس اللواء إبراهيم رمضان إن عملية إطلاق النار على مقر الوقائي وقعت في منطقة الطور جنوب مدينة نابلس وأنها جاءت من ثلاث جهات على مقر جهاز الأمن الوقائي، مستهدفة ثلاثة طوابق.

بداية الأحداث

ونقل شهود عيان لـ "الحدث" إن الاشتباك وقع عند الساعة الثانية فجر اليوم، مستمراً لمدة ساعة، بعدما قام عناصر الأمن الوقائي بتوقيف مركبة تحمل لوحة أرقام صفراء قرب مقر جهازهم، وتبين لهم أن من بداخلها هم عناصر من القوات الخاصة الإسرائيلية.

وفي الوقت الذي حاول عناصر جهاز الوقائي الاقتراب من أفراد القوة الخاصة، قام أفرادها بإطلاق النار على السيارة، ومن ثم قامت قوات كبيرة من جيش الاحتلال بإطللاق النار على مقر جهاز الأمن الوقائي.

سابقة ورفض فلسطيني

واشار  محافظ  نابلس إلى أن الواقعة تشكل سابقة خطيرة لم تحدث من قبل.

وأكد اللواء رمضان ان "مقر جهاز الأمن الوقائي موجود في نابلس وليس موجودا في تل أبيب، مؤكدا أن كل الادعاءات الإسرائيلية كاذبة."

وأضاف رمضان "أننا رفضنا اقتراحا إسرائيليا بتشكيل لجنه تحقيق مشتركة فلسطينية إسرائيلية حول ماجرى".