الثلاثاء  25 كانون الثاني 2022
LOGO

الاحتلال يعوض فلسطينيين عن خسائرهم في الانتفاضة الثانية

2020-01-13 07:47:38 AM
الاحتلال يعوض فلسطينيين عن خسائرهم في الانتفاضة الثانية
جنود الاحتلال

 

الحدث- كريم سرحان


بعد معركة قانونية استمرت 18 عامًا، أمرت محكمة الدولة (المحكمة العسكرية) في دولة الاحتلال بتعويض خمسة فلسطينيين تم تدمير مشاتلهم على يد جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال الانتفاضة الثانية.

أمرت المحكمة الدولة بتعويض أصحاب المشاتل الزراعية بمبلغ قيمته 3 ملايين شيقلا بالإضافة إلى الفائدة، وربط مبلغ التعويض بمؤشر غلاء المعيشة وأتعاب المحاماة التي أنفقها أصحاب المشاتل المدمرة على القضية. 

وبحسب صحيفة هآرتس فإن القاضي، الذي انتقد محامي الإدارة المدنية بسبب سلوكها في القضية، حكم أيضًا بأن المدعين لهم الحق في الحصول على تعويض عن الألم والمعاناة في أعقاب البيروقراطية "المؤلمة" ، التي امتدت على مدار سنوات عديدة.

وتقول الصحيفة إنه في الليلة ما بين 14 و 15 نوفمبر / تشرين الثاني 2000 ، هدم جيش الاحتلال مشاتل الهاروني والفردوس وقلقيلية، بعد إلقاء الحجارة والقنابل الحارقة من المنطقة المحيطة بها، حيث اختبأ بعض المشاركين في التصدي للاحتلال في تلك المشاتل وخلف الأشجار القريبة منها. حينها طلبت سلطات الاحتلال من أصحاب دور الحضانة نشر حراس عند المدخل، وهو ما فعلوه. ومع ذلك، وفي 12 نوفمبر أبلغت قوات الاحتلال المالكين أنه سيتم هدم المشاتل خلال 48 ساعة. وتم تنفيذ الأمر بالفعل في نهاية فترة 48 ساعة.