الجمعة  27 أيار 2022
LOGO

رئيس سلطة الطاقة لـ"الحدث": إطلاق عطاء تنافسي قريبا لتنفيذ ثلاثة مشاريع طاقة شمسية

بقدرة 29 ميجاواط في مناطق متعددة ومختلفة من الضفة الغربية

2020-02-12 06:08:59 AM
رئيس سلطة الطاقة لـ
محطات توليد الطاقة بقدرة 29 ميجاواط في مناطق متعددة ومختلفة من الضفة الغربية

 

الحدث – كرمل إبراهيم

كشف رئيس سلطة الطاقة والموارد الطبيعية م. ظافر ملحم، أن سلطة الطاقة وبالتعاون مع مؤسسة التمويل الدولية IFC، في المراحل الأخيرة لإطلاق عطاء تنافسي لتنفيذ ثلاثة مشاريع توليد كهرباء من الطاقة الشمسية بقدرة 29 ميجاواط في مناطق متعددة ومختلفة من الضفة الغربية، مستدركا أن المشاريع الأخرى يتوقف تنفيذها على توفر الأراضي المناسبة لها.

وقال ملحم لـ"الحدث": "يأتي تنفيذ برنامج تزويد 500 مدرسة في الضفة الغربية بتوليد 35 ميجاواط من الطاقة النظيفة المتجددة على مدار 3 سنوات ضمن أنظمة الطاقة الشمسية، استكمالا للنجاحات التي حققتها سلطة الطاقة بتنفيذها 82 مشروعا لأنظمة الطاقة الشمسية على أسطح المدارس خلال العام الماضي من ميزانيتها الخاصة وبالتعاون مع وزارة التربية والتعليم لخدمة قطاع التعليم بشكل خاص والطاقة الكهربائية بشكل عام، وذلك بسد احتياجات المدارس من الطاقة الكهربائية من خلال مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة عدا عن المشاريع التي نفذتها وأشرفت على تنفيذها بتمويل من الدول المانحة".

وقال م. ملحم: "نحن في سلطة الطاقة ومن خلال مساهمة القطاع الخاص وجميع الأطراف العاملة في هذا القطاع نزداد إصرارا في زيادة اعتمادنا الذاتي على الطاقة المتجددة والنظيفة وفي مختلف القطاعات انسجاما مع التوجهات الحكومية نحو الانفكاك التدريجي عن الاحتلال الإسرائيلي".

وفي نفس السياق قال وزير التربية والتعليم د. مروان عورتاني لـ"الحدث": "نتبنى تحويل اعتماد المدارس على نظام توليد الطاقة الكهربائية من الطاقة الشمسية وبما ينسجم مع التوجهات الحكومية، باعتبار ذلك من أهم ركائز الصمود والثبات".

ربط 480 مدرسة بأنظمة الطاقة الشمسية و1200 مدرسة تنتظر

وأكد عورتاني، على أن "هناك 480 مدرسة مزودة الآن بأنظمة طاقة شمسية، وهناك 1200 مدرسة تنتظر شراكة أخرى لربطها بالطاقة الشمسية، وأن هذا الجهد يرافقه استثمار جدي من التربية والتعليم في برامج تدريب تقني ومهني لفنيين قادرين على مواكبة هذا القطاع والانتقال به إلى الأمام، مشيرا إلى التوجهات لإنشاء هيئة خاصة بالتعليم التقني والمهني منفصلة، والآن بصدد وضع قانون لهذه الهيئة التي ستنظم قطاع التعليم المهني والتقني وأحد المحاور الأساسية فيه إنتاج الطاقة من مصادرها النظيفة".

وأكد د. عورتاني، الاشتراط على كل مدرسة جديدة أن تكون مزودة بنظام توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية، "ونحن بصدد إعادة تأهيل كامل وشامل للبنية التحتية والمرافق لكل مدارس فلسطين".

الوصول إلى أكثر من 30 ميجا واط من الطاقة الشمسية مع نهاية العام

بينما قال رئيس مجلس إدارة شركة كهرباء محافظة القدس هشام العمري، أن "لدينا حاليا 21 ميجا واط من الطاقة الشمسية، ومع نهاية العام الحالي سيتم الوصول إلى أكثر من 30 ميجا واط مولدة من الطاقة الشمسية ستكون مربوطة على شبكة الشركة".

ويأمل العمري الوصول خلال السنوات القادمة إلى ما يقارب 10% وهي كما قال: "تمثل ما بين 50 – 60 ميجا واط من الطاقة الشمسية تكون مربوطة على شبكة الشركة وهذا يعوض جزءا من نقص الطاقة الذي نحصل عليه من الجانب الإسرائيلي.

ويتطلع العمري، إلى الاستثمار في إنتاج الطاقة الكهربائية عن طريق الاستثمار في طاقة الرياح، حيث تنتج المحطة الواحدة 4 ميجا واط، ويأمل "الاستفادة من هوائنا وتوليد الطاقة من الرياح".