الخميس  22 تشرين الأول 2020
LOGO

بعد قرار سلطة الطاقة.. وقف إمداد الكهرباء عبر المولدات في قطاع غزة

2020-09-17 12:53:53 PM
بعد قرار سلطة الطاقة.. وقف إمداد الكهرباء عبر المولدات في قطاع غزة
تصوير: مثنى النجار

متابعة الحدث

أعلنت رابطة أصحاب المولدات، عن وقف إمداد الكهرباء عبر المولدات لمدة 24 ساعة، بسبب قرار سلطة الطاقة الذي اعتبروه "فرديا".

وقال حسام الموسه، المتحدث باسم رابطة أصحاب المولدات، إنه بعد القرار الجديد ستكون تكلفة الكهرباء أعلى من سعر البيع.

وأضاف في تصريحات له، أن الرابطة لم تتلق أي بيانات رسمية من سلطة الطاقة بخصوص سعر كيلو الكهرباء المباعة للمواطنين بـ2.5 شيقل، وعبرت عن رفضها لأي شيء يخدم المواطن على أن يخدم أصحاب المولدات في نفس الوقت.

وقال مدير دائرة تنظيم الطاقة في سلطة الطاقة ياسر حسونة في تصريحات له، إن قرار تخفيض تسعيرة بيع الكيلو واط للمولدات الكهربائية جاء بعد دراسة أعدها مختصون من عدة وزارات لأسعار الوقود وتكلفة إنشاء هذه الشبكات وحساب تكلفة خزانات الوقود وغيرها من النفقات وبدل المخاطرة.

وأضاف: وجدنا أن تكلفة 2.5 شيقل للكيلو وات تحقق الربح لأصحاب المولدات وكذلك رضا المستهلك.

وأكد، أن سلطة الطاقة تحركت بعد ورود شكاوى من معظم المواطنين حول ضرورة مراعاة أوضاعهم الاقتصادية، في ظل ارتفاع سعر الكيلو وات للمولدات الكهربائية.

وأشار، إلى أنه "لدينا مهندسين مختصين، ولا نرى أي ضرورة لإشراك أصحاب المولدات لأنهم غير مختصين وأغلبهم من الفنيين. وأشركنا بعض الجهات المستقلة ومهندسين مختصين وجامعيين في الدراسة، واقترحوا تكلفة أقل من 2.5 شيكل للكيلو الواحد".

وبحسب حسونة، فإنه يرى أن غالبية أصحاب المولدات ومن خلال سعر الـ4 شواقل استعادوا تكلفة المولدات الكهربائية ورؤوس أموالهم. وبعد تحديد التكلفة الجديدة نسبة الربح لدى أصحاب المولدات ستبلغ 70%، وهناك بعض أصحاب المولدات قرروا سابقا تخفيض سعر الكيلو لـ3 شواقل في بعض المحافظات.

وأكد أن بعض أصحاب المولدات أبلغونا بموافقتهم على التسعيرة الجديدة والعمل بها، داعيا أصحاب المولدات إلى الانصياع للتسعيرة الجديدة وهناك إجراءات حكومية صارمة ضد المخالفين.

في حين رحب التحالف الأهلي لإنقاذ قطاع الكهرباء في محافظات غزة، بقرار سلطة الطاقة الفلسطينية الصادر أمس الأربعاء، بخفض سعر الكيلو واط الواحد من المولدات الخاصة (مولدات الشوارع) إلى شيكلين ونصف الشيكل اعتباراً من الأول من شهر تشرين الأول (أكتوبر) المقبل.

ورغما عن ذلك، يرى التحالف، أن سعر الكيلو واط الواحد الجديد لا يزال مرتفعا نسبياً، إلا أنه ثمن قرار سلطة الطاقة، وعبر عن دعمه الكامل للقرار، الذي لاقى رضى كثير من المواطنين.

معربا عن أمله في أن يعمد أصحاب المولدات الخاصة إلى تنفيذ القرار في الموعد المحدد وبالسعر المحدد.

ورفض التحالف الأهلي إعلان رابطة أصحاب المولدات وقف تشغيل المولدات اعتبارا من السادسة من صباح اليوم الخميس وحتى السادسة من صباح غدٍ الجمعة، ويرى فيه ابتزازا غير مقبول.

وأهاب التحالف بالجهات الحكومية المختصة وسلطة الطاقة بإعفاء أصحاب المولدات من الضرائب المفروضة عليها، أو خفضها بشكل يساعد في خفض سعر الكيلو واط عن السعر الجديد، بحيث يصل إلى 2 شيقل فقط، ما سيساهم، إضافة إلى قرارات وإجراءات أخرى، في تخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين، ويعزز صمودهم في مواجهة كل المشاريع الهادفة إلى تصفية القضية الفلسطينية.