الخميس  15 نيسان 2021
LOGO

خلافات داخل المؤسسة العسكرية الإسرائيلية حول حرب السفن مع إيران

2021-04-07 12:39:49 PM
خلافات داخل المؤسسة العسكرية الإسرائيلية حول حرب السفن مع إيران
السفينة الإيرانية- أرشيفية

الحدث ـ محمد بدر

كشف موقع والا العبري، عن توجيه المؤسسة العسكرية الإسرائيلية انتقادات للطريقة التي يدير بها جيش الاحتلال الإسرائيلي المواجهة مع إيران، في ضوء التقارير الأخيرة عن استهداف متبادل للسفن في البحر الأحمر. 

وأوضحت مصادر الموقع أن "حقيقة قيام الإيرانيين بمهاجمة سفينتين مدنيتين إسرائيليتين تشير إلى فشل إدارة المعركة، ويجب أن تكون هذه الحملة سرية وغامضة وغير مباشرة. لا يمكن بالتأكيد أن تعرض المصالح الإسرائيلية للخطر".

وأضافت أنه "في هذه المرحلة يستحيل تجاهل الواقع الأمني ​​المعقد الذي نشأ في البحر في ضوء التقارير الأجنبية حول هجوم على سفينة إيرانية من قبل إسرائيل، خاصة بعد أن أنكرت أمريكا صلتها بالحادث". 

واليوم رفض وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي بني غانتس التعليق على تقرير صحيفة نيويورك تايمز حول مهاجمة قوة كوماندوز إسرائيلية لسفينة إيرانية في البحر الأحمر. 

وقال غانتس: "أينما وجدنا تحديا تشغيليا سنقوم بالعمل ضده.. لا أود التعليق على أي من الإجراءات التي تجري في الشرق الأوسط والمرتبطة بنا".

وأضاف: "أنا لا أشير إلى عمل هنا أو عمل في الشمال، نحن ملتزمون بالدفاع عن إسرائيل".

وتعرضت سفينة إيرانية، مساء أمس الثلاثاء، لهجوم في البحر الأحمر قبالة سواحل إريتريا. أكدت ذلك وكالة الأنباء الإيرانية "تسنيم" التي ذكرت أن السفينة "سابيز" تعرضت للهجوم باستخدام ألغام بحرية أُلحقت بها.

وقال مصدر أمريكي لصحيفة نيويورك تايمز، إن إسرائيل أبلغت الولايات المتحدة بأنها وراء الهجوم على السفينة. وبحسب المصدر ذاته، وصفت إسرائيل الهجوم بأنه "انتقام بعد هجمات إيرانية سابقة على سفن إسرائيلية". 

وقال المصدر، إن إسرائيل أبلغت الولايات المتحدة بأن الهجوم نُفذ أمس حوالي الساعة 7:30 مساء، وتم تأجيله للسماح لحاملة الطائرات الأمريكية دوايت أيزنهاور بالابتعاد عن سابيس. 

وقال مسؤولون أميركيون لرويترز أمس إن الولايات المتحدة لم تنفذ الهجوم الذي وقع بعد ساعات فقط من بدء المحادثات بين القوى وإيران بشأن اتفاق نووي في فيينا. 

والشهر الماضي، أطلقت إيران صاروخا على سفينة لوري التي يملكها رجل الأعمال الإسرائيلي أودي أنجل، وأشارت صحيفة نيويورك تايمز مؤخراً إلى ما وصفته بـ "حرب الظل" بين إسرائيل وإيران في البحر. في فبراير، قالت إسرائيل إن إيران كانت وراء الأضرار التي لحقت بسفينة يملكها رجل الأعمال الإسرائيلي رامي أونغر.