الأحد  03 تموز 2022
LOGO

وزارة الخارجية تدين تصريحات لبيد

2022-05-10 03:27:35 PM
وزارة الخارجية تدين تصريحات لبيد
وزارة الخارجية

الحدث المحلي

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين التصريحات التي أدلى بها وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد، للصحفيين في الكنيست الاسرائيلي اليوم الثلاثاء، وأعتبرتها كاذبة وغير قانونية وامتدادا للعدوان الإسرائيلي على شعبنا وحقوقه الوطنية العادلة والمشروعة وتطاولا فجا على القانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها، كما تعتبرها جزءا لا يتجزأ من حملة إسرائيل الرسمية التضليلية للمجتمع الدولي وقلبا لحقائق التاريخ والجغرافيا والصراع.

وقالت الخارجية في بيان: "إن هذه التصريحات امعان في التمسك الإسرائيلي الرسمي بالاحتلال والاستيطان، واستخفاف بمواقف الادارة الامريكية المعلنة. إن الأرض الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967 هي أرض محتلة حسب قرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي، ولا يحق او يجوز لدولة الاحتلال ان تغير من طبيعتها او تنقل مواطنيها اليها او تنتهك حقوق الشعب المحتل". 

وأكدت والوزارة أن ما قاله لبيد مخالف للقانون، ويعتبر جريمة حرب. مما يؤكد ان لبيد رغم محاولته الظهور بشكل مختلف عن المتطرف بينيت، الا ان تصريحاته تعتبر تطبيقا عمليا لتقاسم الادوار بينهما، للظهور بمظهر الشرير والطيب، لكن الطيب ينكشف عبر تصريحاته التي تكشف حقيقته التي لا لبس فيها، وتؤكد عدم وجود اختلاف جوهري بينه وبين شريكه في الحكم "بينيت".

وأضافت "كلاهما متطرفان، يرفضان الاعتراف بحقوق الشعب الفلسطيني، أعداء للحق والقانون الدولي، سالبو الإنسانية والكرامة والعدل والانصاف والقانون". وتوقعت الوزارة من الادارة الأمريكية توضيح ادعاءات لبيد والاجابة عليها، والوفاء بالتزاماتها وتحويل اقوالها ومواقفها الى أفعال.