الأحد  17 تشرين الأول 2021
LOGO

"شارع جكر" المقاومة تتحدى الاحتلال بإقامة شارع ترابي بمحاذاة خط التحديد

2015-05-24 02:34:38 PM
صورة ارشيفية
الحدث - محمد مصطفى

بعد أسابيع من تدريبات علنية في مواقع للمقاومة تبعد مئات الأمتار عن خط التحديد، حيث تتمركز قوات الاحتلال بكثافة، بدأ الجهاز العسكري التابع لحركة حماس، "كتائب القسام"، بإقامة شارع قيل أنه سيمتد عشرات الكيلو مترات، من معبر رفح جنوباً، وحتى بيت حانون شمالاً.
 
الشارع المذكور، يمثل أكبر تحدي لقوات الاحتلال منذ انتهاء عدوانها على قطاع غزة، نهاية آب الماضي، من حيث مروره بمحاذاة خط التحديد مباشرة، في مسافة أقصرها 300 متر، وأقصاها 500 متر، وهذا وفق مصادر متعددة، يحمل دلالات عدة.
 
وشوهدت جرافات مدنية تقوم بأعمال تجريف وتسوية، بينما وصلت شاحنات تحمل كميات من الطين إلى المناطق القريبة من خط التحديد، وأنزلت حمولتها هناك.
 
ويُعتقد أن تعبيد الطريق، يجري من قبل "كتائب القسام" لاستخدامه في تأمين حدود قطاع غزة، واستخدامه في "أعمال المقاومة".
 
وقالت مصادر مطلعة، إن هذا الشارع وهو ترابي، ويحمل اسم "جكر"، وهو مصطلح شعبي يعني تحدي أمر واقع، هو بمثابة مواجهة للسياسة الإسرائيلية، التي سعت وتسعى لفرض منطقة عازلة، وتهجير سكان شرق القطاع، وهو أيضاً له دلالات على أن المقاومة الفلسطينية ستبقى حامية وحارسة للمشروع الوطني، وهي خط الدفاع الأول عن القطاع.
 
وأكد المصدر أن الشارع وبغض النظر عن مدى فائدته، إلا أنه نقطة قوة لصالح المقاومة، فيه تحدي لإرادة المحتل، ورفع لمعنويات المواطنين.
 
وشدد على أن هذا الشارع شجع المزارعين والمواطنين، على التواجد بكثافة في أراضيهم المقابلة لخط التحديد، والتي كانت مهددة بالمصادرة، وبدأ مزارعون بفلاحة الأراضي واستصلاحها بشكل أوسع من ذي قبل.