الجمعة  29 أيار 2020
LOGO

رئيس المدارس الإسلامية في بريطانيا يوصي بتعليم اليهودية

2015-12-28 08:08:20 PM
رئيس المدارس الإسلامية في بريطانيا يوصي بتعليم اليهودية
اشفق تشودري

 

الحدث- مصدر الخبر

 

دعا رئيس جمعية المدارس الدينية الإسلامية الخاصة في بريطانيا اشفق تشودري، الى تدريس اليهودية في المدارس، مرددا دعوة من كبير الحاخامات اليهود لتعليم الإسلام في المدارس اليهودية.

 

وقال أشفق تشودري، رئيس جمعية المدارس الإسلامية في بريطانيا إنه سيشجع المدارس الأعضاء في الجمعية على تعليم طلابهم عن الديانة اليهودية وفقا لما أورده موقع JewishNews.co.uk الأسبوع الماضي.

 

وأضاف:"كنا نأمل أن نوصي بالكاثوليكية واليهودية ونحن يمكننا أن نكمل التدريس من خلال زيارات متبادلة بين المدارس وأنشطة مشتركة بين الطلاب" وقال تشودري للموقع Jewish News :" اننا نرى أن هذا سيسهم في تماسك المجتمع ، والقيم الديموقراطية والعلاقات بين الأديان. أنا أشعر أنه من بين الديانات الابراهيمية، الإسلام واليهودية هم الأكثر تماثلا".

 

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم مكتب الحاخام الأكبر لبريطانيا افرايم ميرفس في مقابلة مع صحيفة لندن كرونيكل اليهودية إنه "من الأهمية أكثر لنا من أي وقت مضى أن يفهم أطفالنا الإسلام بصورة أفضل وأن نبني علاقات قوية مع المسلمين البريطانيين.

 

على هذا النحو، الحاخام الأكبر أوصى المدارس باغتنام الفرصة لتعليم الطلاب الإسلام، الدين الذي تتم مناقشته على نطاق واسع، لكن غالبا ما يساء فهمه في الخطاب العام".

 

وقال البيان الصادر عن مكتب الحاخام الأكبر لموقع Jewish New أن توصية شودري "مهمة للغاية".

 

"نحن نتحدث كثيرا عن التسامح والتفاهم بين المجتمعات باعتباره المثل الأعلى، لكن التعليم هي الوسيلة التي ستوصلنا الى هناك" وأضاف البيان "انه من المهم جدا أن يتعلم كل طفل منذ صغره ان كل الناس خلقوا على صورة الله. بغض النظر عن دينهم وعرقهم، وآمل أن المدارس الإسلامية الأخرى أن تتبع وصايا رئيسها"

 

ومنذ بداية أيلول/سبتمبر، المدارس البريطانية ستحتاج تعليم الديانتين كجزء من المنهاج الدراسي من أجل الحصول على شهادة التعليم الثانوي في الدراسات الدينية. وكانت جماعات دينية ضغطت على الشرط الجديد.

 

الحكومة البريطانية تطالب بتدريس الديانتين من خلال جهودها لمواجهة التطرف الديني وتعزيز التسامح.