الخميس  07 تموز 2022
LOGO

ميركل تكره أوباما حسب رسالة في بريد كلينتون.. لماذا؟

2016-01-01 11:26:42 PM
ميركل تكره أوباما حسب رسالة في بريد كلينتون.. لماذا؟
اوباما و ميركيل (أرشيفية)

الحدث - وكالات

كشفت صحيفة "ذا هيل" الأمريكية، الجمعة، أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تكره رئيس الولايات المتحدة الأمريكية باراك أوباما، حسب رسالة في البريد الخاص لوزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون.



وأبلغ أحد كبار المستشارين السابقين لوزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون في رسالة بعث بها إلى بريدها الإلكتروني الخاص عام 2009 بأن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تكره "ظاهرة أوباما".



وذكرت الصحيفة الأمريكية، على موقعها الإلكتروني أن سيدني بلومنثال، بعث إلى هيلاري مذكرة بتاريخ 30 أيلول/ سبتمبر عام 2009 شملت معلومات عن الدبلوماسي جون كورنبلَم وهو مسؤول رفيع المستوى بوزارة الخارجية الألمانية في ذلك الوقت.



وأشار بلومنثال في رسالته إلى أن الدبلوماسي الألماني يقترح بشدة أن تحاول هيلاري تطوير علاقتها مع ميركل بقدر المستطاع. 



وقال في ذلك الوقت إن "ميركل تكره الجو المحيط بظاهرة أوباما التي تتناقض مع أفكارها السياسية وكيفية التعامل بصفة عامة"، حسب الرسالة.



وقررت المحكمة الأمريكية بموجب قانون حرية المعلومات، الإفراج عن 82 في المائة من بريد وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة بنهاية العام 2015.



وأفرجت وزارة الخارجية الأمريكية عن ثلاثة آلاف رسالة، كانت قد بعثت بها هيلاري كلينتون، من بريدها الإلكتروني الخاص.



وتضم المجموعة الجديدة من الرسائل، 275 وثيقة تم رفعها إلى درجة "سري" نظرا لأنها تشمل رسائل شخصية ليصل بذلك عدد الوثائق التي تم اعتبارها سرية في بريد هيلاري الإلكتروني إلى 1274.



وكانت وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون قد أكدت أنها في آذار/ مارس الماضي استخدمت بريدا خاصا، عن طريق خادم خاص أيضا، وتخلت عن البريد الرسمي.