الإثنين  23 أيلول 2019
LOGO

إضراب المعلمين| بين إشادة التربية بنسب الدوام وتأكيد الحراك أن الإضراب على أشده

الاتزام بالإضراب تجاوز 95%

2016-03-06 04:33:13 PM
 إضراب المعلمين| بين إشادة التربية بنسب الدوام وتأكيد الحراك أن الإضراب على أشده
زيارة وزير التربية والتعليم د. صبري صيدم لمديرية تربية وتعليم رام الله والبيرة

 

الحدث - آيات يغمور

متابعة أزمة إضراب المعلمين الفلسطينيين

 

"الفصل الدراسي سينتهي في موعده".

 

 بهذه الكلمات أكدت وزارة التربية والتعليم اليوم الأحد، أن الفصل الدراسي الثاني سينتهي في موعده للمدارس "الملتزمة" بالدوام.

 

وأشارت الوزارة في بيان لها، أن هناك ارتفاعاً ملموساً في نسب المعلمين والمعلمات الذين التزموا بالدوام الكلي أو الجزئي، ومتأملة في الوقت ذاته أن تعود المياه إلى مجاريها، فيما يتعلق بانتظام العملية التعليمية.

 

وقد جدد وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم وخلال زيارته اليوم  لمديرية تربية رام الله والبيرة، تأكيده على ضرورة انتظام العملية التعليمية، لافتاً إلى أن التقارير الميدانية أشارت اليوم إلى تقدم واضح وملموس في سير الدوام المدرسي؛ الأمر الذي برهن على حقيقة مفادها الانتماء للرسالة التربوية والمضي قدماً في رعاية الأجيال الصاعدة.

 

في الجهة المقابلة، نفى حراك المعلمين الموحد ما جاء في حديث الوزارة عن فك المعلمين لإضرابهم وارتفاع نسب الملتزمين بالدوام.

 

وفي مقابلة مع "الحدث" أكد الناطق الإعلامي باسم "حراك المعلمين الموحد" صامد صنوبر، إن الإضراب ما زال على أشده.

 

وأكد حراك المعلمين عبر وسائل التواصل الاجتماعي على أن نسبة الالتزام بالإضراب قد تجاوزت 95%!

 

وبدت تصريحات وزارة التربية والتعليم، وكانها خارجة عن سياق المتابعة الميدانية لأكثر من مرة، وأنها تتضارب مع ما يجري على الأرض.