الخميس  22 تشرين الأول 2020
LOGO

إيران تستخدم بنكا صينيا لتحويل أموال لـ "فيلق القدس"

2014-11-19 01:53:43 PM
إيران تستخدم بنكا صينيا لتحويل أموال لـ
صورة ارشيفية
الحدث- رويترز

كشف تقرير لجهاز مخابرات غربي عن أساليب مبتكرة تستخدمها إيران للتهرب من العقوبات الدولية المفروضة عليها، ومن بين تلك الأساليب إنشاء شركات وحسابات وهمية في الصين لتمويل العمليات الدولية لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.
 
وكشف تقرير استخباراتي جديد النقاب عن محاولات طهران للالتفاف على العقوبات.
 
وتتم محاولات الفكاك من العقوبات عبر مصارف دولية من بينها مصرف "كونلون" الصيني، الذي يستخدم لتحويل أموال لشركات وهمية لها صلة بفيلق القدس وهو أحد أهم فيالق الحرس الثوري الإيراني ويرتبط اسمه بتقديم السلاح والمساعدات والتدريب للجماعات المؤيدة لإيران في المنطقة.
 
ويوضح التقرير الذي نشرته وكالة رويترز أن لدى بنك إيران المركزي حسابات في بنك كونلون المحدود في بكين، وهو نفس البنك الذي اختارته الصين لتولي سداد مشترياتها من النفط الإيراني التي تبلغ مليارات الدولارات.
 
وتقوم شركات مقرها طهران تابعة لفيلق القدس، بالتحويل من هذه الحسابات إلى كيانات وهمية مسجلة في الصين، لكنها تتبع أيضا فيلق القدس مثل شركة "شنجن لانهاو" المحدودة.
 
وبمجرد نقل الأموال من مصرف كونلون إلى إحدى هذه الشركات الوهمية، يصبح بمقدور فيلق القدس استخدامها لتمويل كل نشاطاته السرية في أنحاء العالم وبعيداً عن أعين الرقابة.
 
ويظهر التقرير هشاشة العقوبات المفروضة على إيران بالرغم من أنها نجحت في تضييق الخناق على اقتصادها، حيث يذكر التقرير أن وزارة الخزانة الأميركية كانت قد فرضت عقوبات على بنك كونلون سابقاً لكن لم يرد حينها أي ذكر لفيلق القدس، ما سمح للأخير استغلال مثل هذه الثغرة القانونية.