الخميس  09 نيسان 2020
LOGO

6.6 مليون دولار خسائر الوطنية موبايل خلال العام 2017

والشركة تعدد إنجازاتها رغم الخسائر

2018-03-15 05:27:02 AM
 6.6 مليون دولار خسائر الوطنية موبايل خلال العام 2017
شريحة الوطنية موبايل (تصوير: الحدث)

الحدث- محمد غفري

أعلنت شركة الوطنية موبايل إحدى شركات مجموعة (Ooredoo)، عن نتائج أدائها وبياناتها المالية الأولية لعام 2017 وذلك حسب المهلة القانونية للإفصاح.

وبحسب ما أعلنت شركة الوطنية موبايل في بيان صحفي اطلعت عليه "الحدث"، "فقد كان صافي دخل الشركة (6.6) مليون دولار أمريكيا سالباً"، أي بخسارة.

تأتي هذه الخسارة، بحسب ما جاء في بيان الشركة نظراً للاستثمار الضخم الذي قامت به في مشروع غزة والجيل الثالث، والذي يعزى إلى تحمل الشركة مصاريف تحضيرات إطلاق الخدمات التجارية في غزة، وإطلاق خدمات الجيل الثالث في الضفة الغربية.

اجتماع هيئة عامة غير عادي لإطفاء الخسائر

ويذكر أنه ولغاية تمويل هذا المشروع، فقد أقرت الشركة في اجتماع هيئتها العامة غير العادي الذي عقد بتاريخ 23 كانون الثاني 2018، رفع رأس مال الشركة من 258 مليون دولار أميركي، إلى 293 مليون دولار أميركي، من خلال طرح 35 مليون سهم للاكتتاب الثانوي العام لمساهمي الشركة، على أن يتم لاحقاً الإعلان عن موعد وطريقة الاكتتاب حسب القانون.

الوطنية موبايل، أعلنت في بيانها الصحفي أيضاً أنها حققت 19  مليون دولار أرباح تشغيلية للعام 2017، قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات والإطفاءات (EBITDA)، وبالتالي بعد خصم كل ما ذكر تكون خسارة الوطنية موبايل خلال نفس العام 6.6 مليون دولار.

اعتبارها إنجازات رغم الخسائر!

وتعقيباً على النتائح المالية للشركة، قال د. ضرغام مرعي- الرئيس التنفيذي لشركة الوطنية موبايل: " لقد كان العام 2017 عام الانجازات والنجاحات بلا نظير، حيث تكلل بتحقيق أحد أهم أهداف الشركة وأبرزها وهو إطلاق أعمال الوطنية موبايل رسمياً في قطاع غزة وذلك في تشرين الأول 2017، وتحرير سوق الاتصالات في غزة بعد 18 عاماً من الاحتكار، وما لهذه الإنطلاقة من أهمية على صعيد نمو الايرادات والمشتركين على المدى القصير، والوصول الى الربحية المستدامة بعد ذلك."

وأضاف د. مرعي" إن النتائج المالية التي حققتها الوطنية موبايل خلال عام 2017 هي خير دليل على ثقة المشترك الفلسطيني بما تقدمه الوطنية موبايل من برامج وخدمات وعلى نجاح سياسة الشركة التسويقية والترويجية المتميزة، الأمر الذي ساهم في زيادة نمو عدد مشتركي الوطنية موبايل إلى أكثر من مليون مشترك نهاية عام 2017، مقارنة مع 773 ألف مشترك نهاية عام 2016 بنسبة ارتفاع وصلت إلى 31%، وارتفعت إيرادات الشركة لتصل 86 مليون دولار أمريكي في نهاية العام 2017، مقارنة مع 84 مليون دولار أمريكي في نهاية العام 2016، وبلغت الأرباح التشغيلية قبل اقتطاع الفوائد والضرائب والاطفاءات 19 مليون دولار أمريكي".

وتابع د. مرعي، "نحن نحتفل هذه الأيام بنجاح إطلاق خدمات الجيل الثالث تجارياً في الضفة الغربية، كونه أحد أهم مشاريع الوطنية موبايل الحالية الذي سيعزز من مكانتها التجارية والتنافسية وسيمكن الشركة من محاربة شركات الاتصالات الاسرئيلية العاملة بشكل غير قانوني على أراضي الضفة الغربية، وسنواصل سعينا المستمر لتقديم أحدث وأفضل الخدمات للمشتركين لنرتقي بسوق الاتصالات الفلسطينية إلى مرحلة جديدة".

 

خسائر الوطنية موبايل ضرغام مرعي المدير التنفيذي للشركة النتائج المالية سياسة الشركة التسويقية اجتماع لإطفاء الخسائر اجتماع الهيئة العامة محمد مصطفى صندوق الاستثمار الفلسطيني