السبت  24 آب 2019
LOGO

شبكة تهريب سلاح بين غزة والضفة بوساطة فرنسية

2018-03-19 09:32:31 AM
شبكة تهريب سلاح بين غزة والضفة بوساطة فرنسية
القنصلية الفرنسية في القدس


الحدث - عصمت منصور

كشف جهاز الأمن العام الاسرائيلي "الشاباك" أنه نجح بالتعاون مع شرطة إسرائيل في الكشف عن شبكة لتهريب السلاح من قطاع غزة إلى الضفة الغربية والقدس التي استطاعت أن تهرب خلال الأشهر الأخيرة مواد قتالية من خلال موظف فرنسي في القنصلية الفرنسية في القدس وفق ما نشره موقع روتر العبري.

التحقيق أظهر وفق الشاباك أن السلاح نقل عن طريق حاجز إيرز وأن "رمان فرانك" الفرنسي الأصل الذي يعمل في القنصلية الفرنسية في القدس هو الذي تولى تنفيذ هذه المهمة بأن قام بهذا في عدة مناسبات مستغلا السيارة الدبلوماسية التي بحوزته.

الشاباك قال إن الموظف قام بتهريب خمس دفعات تضمنت 70 مسدس وبندقيتين من نوع ساعر.

الموظف كان يتلقى السلاح من مواطن في غزة يعمل في مركز ثقافي فرنسي ويقوم بعد وصوله إلى القدس بتسليمها إلى طرف ثالث في الضفة.

الكشف قاد الشاباك إلى اعتقال عدد من الأشخاص من القدس المحتلة ومواطن من غزة تواجد بالضفة بشكل غير قانوني وقد يصل عدد المعتقلين الإجمالي إلى 9، قدمت لوائح اتهام بحق ستة منهم.

القنصلية الفرنسية قالت إن الهدف من نقل السلاح تجاري وليس لغرض الإرهاب.

يذكر أن التحقيق مع الموظف تم بالتنسيق بين وزارة الخارجية الإسرائيلية والسلطات الفرنسية. 

موظف السفارة الفرنسية