الخميس  22 تشرين الأول 2020
LOGO

انقلاب في الموقف السعودي من صفقة القرن وإقصاء محمد بن سلمان عن الملف

2018-07-29 07:23:52 PM
انقلاب في الموقف السعودي من صفقة القرن وإقصاء محمد بن سلمان عن الملف
محمد بن سلمان

الحدث- عصمت منصور

أقصى الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز ولي عهده ونجله محمد بن سلمان عن ملف عملية السلام في الشرق الأوسط تاركا لنفسه صلاحية التقرير في كل ما له علاقة بالعملية السلمية أو ما يطلق عليها صفقة القرن، وهو ما يعتبر تغيرا في الموقف السعودي من الصفقة التي يعرضها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي وفق ما نشرته صحيفة معاريف العبرية.

نشرت في الأشهر الأخيرة أكثر من مرة أخبار تفيد بأن ولي العهد بن سلمان يمارس ضغوطا على الرئيس الفلسطيني محمود عباس من أجل القبول بالعرض الأمريكي رغم أن هذا العرض رفض فلسطينيا لأنه لا يحقق الحد الأدنى من حقوق الشعب الفلسطيني ويقضي على حق العودة ولا يتضمن سيادة فلسطينية في القدس.

"الملك سلمان هو من سيتولى الأمر من الآن" قال دبلوماسي عربي كبير يتواجد في الرياض، مضيفا أن الولايات المتحدة اعتقدت أن الضغط من قبل دولة واحدة يمكن أن تدفع بقية الأطراف للخضوع، مؤكدا أن الضغط لن يحقق شيء وأن أي رئيس أو زعيم عربي لن يقبل التفريط بالقدس.

السفير الفلسطيني في السعودية باسم الأغا قال إن الملك سلمان عبر عن دعمه للموقف الفلسطيني خلال لقائه الأخير مع الرئيس عباس، مؤكدا أن السعودية لن تتخلى عن دعم الفلسطينيين ولن تقبل بما لا يقبلون به.