السبت  13 آب 2022
LOGO

حملة تحريض إسرائيلية مبكرة على السلطة بخصوص منفذ عملية بركان الفدائية

2018-10-09 10:54:06 AM
حملة تحريض إسرائيلية مبكرة على السلطة بخصوص منفذ عملية بركان الفدائية
عملية بركان (ارشيفية)

 

الحدث ــ محمد بدر

أطلقت وزارة الخارجية الإسرائيلية حملة على تويتر في أعقاب عملية بركان، في محاولة لحشد الدعم الدولي لمطالبة السلطة الفلسطينية بوقف دفع مستحقات الأسرى والشهداء، بحسب ما أفادت القناة العبرية السابعة.

وقالت الوزارة في بيان على حسابها على موقع تويتر "سيحصل الشاب الفلسطيني منفذ عملية بركان على راتب شهري لمدى الحياة من قبل السلطة الفلسطينية وهو ما يشجع العنف الأكثر فتكا ضد الإسرائيليين".

وقالت الوزارة في بيان آخر أصدرته: "لقد قتل فلسطيني إسرائيليين... يجب ألا يحصل هو أو أسرته على جائزة مقابل هذا العمل، ويجب على السلطة الفلسطينية ألا تدفع له".

وتم إرفاق هذه البيانات بمقاطع فيديو توضيحية تم تصميمها خصيصا للحملة، "من أجل نقل الرسالة بأفضل طريقة ممكنة حول العالم"، بحسب تعبير القناة السابعة.

وقال ايمانويل نحشون المتحدث باسم وزارة الخارجية بعد إطلاق الحملة "إن إسرائيل تدعو السلطة الفلسطينية إلى وقف تمويل منفذ العمليات لأن هذا التمويل يتعارض مع روح التعاون".

وكان الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، قد طالب السلطة الفلسطينية بإدانة عملية بركان الفدائية والتي أدت لمقتل مستوطنين في شمال الضفة. وأضاف ريفلين خلال كلمة له: "هذه العملية تضر بإمكانية التعايش سوية بين الإسرائيليين والفلسطينيين."

وطالب ريفلين القيادة الفلسطينية بإدانة "العملية والعمل معا للعثور على المنفذ".