الأحد  12 تموز 2020
LOGO

ألف شركة جديدة في الضفة الغربية خلال 9 شهور من 2014

2015-01-01 11:48:42 AM
ألف شركة جديدة في الضفة الغربية خلال 9 شهور من 2014
صورة ارشيفية

الحدث - رام الله
 
كشفت بيانات صادرة عن وزارة الاقتصاد الوطني أن عدد الشركات الجديدة المسجلة في الضفة الغربية بفلسطين، بلغ 1000 شركة خلال التسع أشهر الأولى من العام الماضي، بارتفع قدره 10.9٪ مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
 
وبحسب تقارير مجمعة صادرة عن الوزارة، فإن عدد الشركات المسجلة خلال الفترة من يناير/ كانون الثاني وحتى سبتمبر / أيلول 2014، بلغ 1000 شركة، مقارنة مع 891 شركة خلال الفترة المناظرة من العام 2013.
 
وتكتفي وزارة الاقتصاد الوطني، بحصر أعداد الشركات الجديدة المسجلة في الضفة الغربية، لعدم تمكن طواقم الوزارة التابعة لها في غزة، من حصر الشركات خلال العام الماضي بحسب الوزارة.
 
وقال الجهاز المركزي للإحصاء الثلاثاء الماضي إن الناتج المحلي الإجمالي للعام الجاري 2014، وفقا للتقديرات الأولية للمؤشرات الاقتصادية الفلسطينية، تراجع بنسبة 2.5% مقارنة مع العام الماضي 2013.
 
وأظهرت بيانات وزارة الاقتصاد الفلسطينية أن إجمالي رأس مال الشركات الجديدة المسجلة خلال الـ 9 شهور الأولى من 2014، بلغ نحو 165.8 مليون دولار، وذلك بارتفاع 9 % مقارنة بإجمالي رأس مال الشركات الجديدة المسجلة خلال نفس الفترة من عام 2013 والذى بلغ  152 مليون دولار.
 
وتعمل 32 % من الشركات الجديدة التي تم تسجيلها في الضفة الغربية، في قطاع الخدمات، وهو من أكبر القطاعات الاقتصادية في فلسطين، يليها الشركات العاملة في القطاع التجاري بنسبة 24٪، ثم قطاع الصناعة بنسبة 21٪، بحسب بيانات وزارة الاقتصاد الفلسطينية.
 
وقال تقرير الوزارة إن قطاع الإنشاءات، استحوذ على نحو 10% من الشركات الجديدة المسجلة، تبعه قطاع السياحة بنسبة 9%، ثم القطاع الزراعي بنسبة 3%، وأخيراً القطاع الصحي بنسبة 1%.
 
وبحسب دراسة سابقة صادرة عن البنك الدولي فى مطلع ديسمبر / كانون الأول الماضي، فإن عدد الشركات العاملة في فلسطين والتابعة للقطاع الخاص يبلغ نحو 150 ألف شركة، توظف قرابة 600 ألف موظف وعامل.
 
ووفق أرقام الإحصاء الفلسطيني، فإن نسبة البطالة ضمن صفوف الخريجين، بلغت حتى نهاية النصف الأول من العام الماضى 42 %، ويبلغ عدد العاملين في فلسطين (قطاع عام وخاص ومنظمات أهلية، وعاملين في إسرائيل والمستوطنات)، قرابة 1.257 مليون عامل، حتى نهاية النصف الأول من العام الماضى.