الجمعة  10 نيسان 2020
LOGO

مستوطنة إسرائيلية: بعد الذي شاهدته قرب أرائيل أصبحت أخشى السكن في المستوطنة

2019-03-17 11:25:07 AM
مستوطنة إسرائيلية: بعد الذي شاهدته قرب أرائيل أصبحت أخشى السكن في المستوطنة
من مكان العملية

الحدث الإسرائيلي

قالت مستوطنة إسرائيلية شهدت عملية إطلاق النار بالقرب من مستوطنة أرائيل للقناة الإسرائيلية 20، إن المنفذ كان يتصرف بحرفية عالية إلى حد الجنون.

وأضافت: "أصبحت خائفة من الاستمرار في السكن في المستوطنة بعد الذي شاهدته اليوم".

وأشارت وسائل إعلام عبرية، أن مستوطنين اثنين قتلا وأصيب أربعة آخرون بجراح حرجة في عملية نفذها فلسطيني بالقرب من مستوطنة أرائيل القريبة من سلفيت صباح اليوم الأحد.

وحول تفاصيل العملية، قال الإعلام الإسرائيلي إن الشاب وصل لمفترق أرائيل وقام بطعن جندي إسرائيلي ثم استولى على سلاحه وأطلق عليه النار بذات السلاح هو ومجموعة من المستوطنين الذين كانوا يتواجدون في المكان، وبعد إطلاقه النار عليهم سيطر على سيارة أحد المستوطنين.

وأشار الإعلام العبري، إلى أنه وأثناء قيادة المنفذ سيارة المستوطن، كان يطلق النار على المستوطنين المتواجدين في المنطقة. مضيفا، أن شرطة الاحتلال تمكنت من العثور على السيارة بعد انسحاب المنفذ منها.

وقام الاحتلال الإسرائيلي بإغلاق كافة القرى العربية القريبة من المنطقة.

يذكر، أن مكان عملية أرائيل التي وقعت اليوم، قريب من مكان تنفيذ الشهيد أشرف نعالوة لعمليته قبل عدة أشهر.

وتعتبر مستوطنة ارائيل واحدة من كبرى مستوطنات الاحتلال في الضفة الغربية، أقيمت عام 1978 على أراضي سلفيت، عشية توقيع اتفاقية كامب ديفيد مع مصر. وسيطر الاحتلال على مساحة 500 دونم حين بدأ تأسيسها، فيما بلغ عدد سكانها حتى عام 2017 حوالي 19,626 مستوطنا.