الإثنين  26 تشرين الأول 2020
LOGO

قرية الجورة الفلسطينية المهجرة

2019-03-20 08:32:30 AM
قرية الجورة الفلسطينية المهجرة
قرية الجورة الفلسطينية المهجرة

الحدث صورة ومكان

تقع قرية الجورة الفلسطينية المهجرة على بعد 20 كم من مدينة غزة، في رقعة مستوية من الأرض وتحيط بها كثبان الرمل. وإلى الجنوب منها كانت تمتد صحراء من الرمال التي تشكلت نتيجة تمدد كثبان الرمل بالتدريج.

والجورة المعروفة أيضا بجورة عسقلان لتمييزها من قرى أخرى تحمل الاسم الأول ذاته كان يعتقد أنها أنشئت فوق بقايا قرية قديمة عرفت في الفترة الرومانية باسم جاغور وتظهر القرية في الوثائق العثمانية العائدة إلى أواخر القرن السادس عشر تحت اسم جورة الحجة وكانت تقع في ناحية غزة.

كانت الجورة تبعد 5 كيلومترات تقريبا عن مدينة المجدل ولأنها كانت على الساحل كان مناخها أبرد خلال الصيف من غيرها من الأماكن في الداخل، لذلك كانت بمثابة مصيف لسكان المجدل. وكان يعقد فيها موسم سنوي يأتيه الناس من جميع مدن لواء غزة وقراه للسباحة والرياضة والاحتفالات الدينية.

احتلت القرية في نوفمبر 1948، حيث دمر الاحتلال الإسرائيلي القرية وهجر سكانها منها، وأقامت على جزء كبير من أراضيها مستوطنة "أشكول".