الأربعاء  08 كانون الأول 2021
LOGO

#تونس

تونس في الأمم المتحدة: تدابير سعيد تهدف إلى إرساء ديمقراطية حقيقية

صرح وزير الخارجية التونسي، عثمان الجرندي، في خطاب ألقاه بالجمعية العامة للأمم المتحدة، بأن التدابير الاستثنائية التي اتخذها الرئيس قيس سعيد هدفها التأسيس لديمقراطية حقيقية وسليمة.

تونس.. استقالات جديدة لقيادات من حركة النهضة

ارتفعت حصيلة الاستقالات في صلب حركة النهضة التونسية إلى 131 بعد الإعلان عن استقالة 18 عضوا تابعين للمكاتب الجهوية والمحلية وشورى الحركة.

تونس.. وقفة احتجاجية على الإجراءات الاستثنائية والقرارات الأخيرة للرئيس قيس سعيد

أفادت قناة "نسمة" التونسية بأن عددا كبيرا من المواطنين تجمعوا أمام المسرح البلدي بالعاصمة واحتجوا على الإجراءات الاستثنائية والقرارات الأخيرة للرئيس قيس سعيد.

استقالة أكثر من 100 قيادي من حركة النهضة التونسية

أعلن أكثر من مائة قيادي في حركة "النهضة" التونسية في بيان لهم اليوم السبت استقالتهم من الحركة، وبينهم نواب وأعضاء سابقون في المجلس التأسيسي وأعضاء في مجلس الشورى ومسؤولون جهويون.

هيومن رايتس ووتش: قرارات سعيد أكثر اللحظات خطورة على ديمقراطية تونس

اعتبرت منظمة "هيومن رايتس ووتش" أن القرارات الأخيرة للرئيس التونسي قيس سعيد تمثل أكثر اللحظات خطورة على الديمقراطية في البلاد.

فريق سعيّد: تونس اليوم في مرحلة استثنائية وليست في نظام رئاسي

قالت عضوة الحملة التفسيرية لرئيس الجمهورية التونسية بثينة بن كريديس إن بلادها تمر الآن في "مرحلة استثنائية" وليست في "نظام رئاسي".

إعلام تونسي: قيس سعيد سيعلن اليوم تركيبة الحكومة الجديدة واسم رئيسها

نقلت جريدة "الشروق" التونسية عن مصادر متطابقة أن الرئيس قيس سعيد، سيعلن اليوم الجمعة عن تركيبة الحكومة الجديدة، كما سيعلن عن تعيين توفيق شرف الدين رئيسا لها.

حركة النهضة تحذر من مخاطر غير مسبوقة في تاريخ تونس

حذرت حركة "النهضة" في تونس من مخاطر غير مسبوقة في تاريخ البلاد، بعد قرار الرئيس قيس سعيد أمس الأربعاء.

النهضة التونسية: تحرك سعيد مرفوض ويمثل انقلابا على الشرعية الديمقراطية

رفضت حركة "النهضة" في تونس قرار الرئيس قيس سعيد بشأن تدابير استثنائية جديدة تشمل البرلمان ووصفته بأنه "نزوع واضح نحو حكم استبدادي وانقلاب على الشرعية الديمقراطية".

الإعلان في تونس عن تأسيس جبهة تطالب بـ عزل الرئيس

ذكرت وسائل إعلام تونسية أن "أحزاب الاتحاد الشعبي الجمهوري وحراك تونس الإرادة والإرادة الشعبية وحركة وفاء"، أعلنت تأسيس جبهة بهدف مواجهة ما وصف بـ" انقلاب قيس سعيد''.