الإثنين  08 آب 2022
LOGO

#الوجود_والزمان

فهم هايديغر للتكنولوجيا: حول ما إذا كان التفكير يمكن أن ينقذنا (1 /2)

لعل مارتن هايدجر (1889-1976)كان أكثر فيلسوف إثارة للانقسام في القرن العشرين. إذ يعتبره الكثير من المفكرين الأكثر أصالة وأهمية في عصره، بينما يرفضه آخرون ويرونه دجالاً بل وظلاميًا، في حين أن هنالك آخرين ممن لا يزالون يرون في انتمائه للنازيين سببا لتجاهله أو رفض منطلقاته الفكرية وأفكاره بالمجمل. لكن تأثير هايدجر الذي لا شك فيه على الفلسفة المعاصرة ورؤيته الفريدة لمكانة التكنولوجيا في الحياة الحديثة تجعله مفكرًا يستحق الدراسة الدقيقة.