الإثنين  25 أيار 2020
LOGO

نصائح صحية

ما علاقة تقرحات وجروح القدم بفيروس كورونا؟

منذ الأيام الأولى لاكتشاف فيروس كورونا في الصين، بدأ لأطباء يبحثون عن طرق واضحة لتحديد الأعراض التي تميزه، من أجل تسهيل الكشف عن المصابين به، خاصة وأن بعض الفيروسات الأخرى التي قد تكون لها أعراض مشابهة. حتى الآن، تم الاتفاق بين الأطباء أن أعراض كورونا الشائعة تشمل السعال الجاف والحمى الشديدة والإرهاق.

العلماء يحددون الأطعمة الصديقة للدماغ في النظام الغذائي للبحر المتوسط

أفادت محطة إذاعة " EuroPulse"، بأن الخبراء حددوا في دراسة، المنتجات الأكثر فائدة لدماغ الإنسان، في النظام الغذائي لسكان البحر الأبيض المتوسط .

كل ما نعرفه عن المرض واللقاح وخطر الموت .. كورونا

مع اقتراب أزمة فيروس كورونا من دخول شهرها الخامس، لا تزال الحقائق بشأنه تتكشف يوما بعد آخر، في وقت يسابق العلماء الزمن في أكثر من مكان بالعالم من أجل تطوير لقاح لمكافحته.

نظام غذائي شائع يحافظ على حدة الدماغ ويحمي من الخرف

توصلت دراسة حديثة إلى أن نظام البحر الأبيض المتوسط الغذائي ​​لا يساعدك على العيش لفترة أطول فحسب، بل يمكنه أيضا الحفاظ على الدماغ حادا.

3 خلطات مقشّرة تجدّد البشرة في استقبال الربيع

يُشكّل التقشير علاجاً سحرياً يُخلّص البشرة من الخلايا الميتة المتراكمة على سطحها كما يساعد على تجديدها ومدّها بالحيوية. استفيدي من فترة العزل المنزلي لتقشير بشرتكِ وفق نوعها مما يساعدها على أن تبدو مشرقة في استقبال هذا الربيع.

الصين توافق على تجربة لقاحين لفيروس كورونا

ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن الصين وافقت على إجراء تجارب بشرية أولية على لقاحين تجريبيين لمكافحة فيروس كورونا المستجد الذي تسبب في وفاة أكثر من 100 ألف شخص في أنحاء العالم.

كيف نفرق بين أعراض كورونا والأمراض الموسمية؟

حذّر أخصائيون في الأمراض الصدرية، من الخلط بين الإصابة بفيروس كورونا المستجد والأمراض الموسمية التي تظهر في بداية فصل الربيع مثل الحساسية والربو والتهابات الملتحمة.

أطعمة تساعد في توازن الهرمونات

تلعب الهرمونات دوراً هاماً في الجسم، بدءاً من تنظيم الحالة المزاجية، وحتى الحفاظ على الوزن، والصحة الجنسية، وغيرها من الوظائف.

إضافة للتباعد وغسل اليدين.. سلاح فعّال لم ينتبه له أحد في مواجهة كورونا

أصبح التباعد الاجتماعي وغسل اليدين هما الخط الأمامي في المعركة ضد فيروس "كوفيد-19" المستجد، لكن هناك عامل آخر قوي متاح للحماية للجميع وبشكل فوري، وهو إيقاعك اليومي.

دراسة أمريكية: امش أكثر تعش أطول

من يمش أكثر، يعش بصحة أفضل، هذا ما أثبتته دراسة حديثة ربطت بين تزايد عدد الخطوات التي يمشيها الإنسان يوميا وتدني معدل الوفيات. وكتب علماء في مجلة “جاما” العلمية أن معدل الوفيات ولا سيما تلك التي تنجم عن أمراض القلق والدورة الدموية تراجع على نحو ملحوظ بين أشخاص حافظوا على مشي 12 ألف خطوة فأكثر في اليوم.