الخميس  21 تشرين الثاني 2019
LOGO

سلطة النقد توضح أسباب رفض البنوك الفلسطينية فتح حسابات للقصر

2019-10-19 03:08:15 PM
سلطة النقد توضح أسباب رفض البنوك الفلسطينية فتح حسابات للقصر
نقود

 

الحدث الإقتصادي 

رغم اتخاذ مجلس وزراء حكومة رام الله السابق رزمة من القرارات لصالح المرأة الفلسطينية في الخامس من مارس ٢٠١٨، بمناسبة يوم المرأة العالمي، إلا أن بعضها يبقى حجرا على ورق.

وأعلن رئيس الوزراء السابق د.رامي الحمد الله خلال فترة توليه الحكومة عن رزمة من القرارات لتطوير القوانين والمماراسات المجحفة بحق المرأة الفلسطينية.

وقرر المجلس منح الحق للام باستصدار جوازات السفر لأبنائها القصر، مع مراعاة أحكام التشريعات المتعلقة بسفر الصغار القصر وبما يحقق المصلحة الفضلى لهم، ومنحها الحق بفتح حسابات بنكية والايداع لأبنائها القصر مع مراعاة التشريعات النافذة في إدارة الحساب وقواعد الإنفاق بما ينسجم مع المصلحة الفضلى للصغار القصر، ومنحها حق نقل اطفالها من مدارسهم، بالإضافة إلى قرارات أخرى خاصة بجرائم قتل النساء على خلفيات شرف العائلة، وتأتي هذه القرارات تكريما للمرأة.
وأما بخصوص الحسابات لمنفعة او لمصلحة القاصر فيجوز للأب أو للأم او أي شخص آخر له مصلحة ان يقوم بفتح هذا النوع من الحسابات، ولكن في نهاية الأمر فإن الولي قادر على التصرف بكافة أموال القاصر وذلك سندا لقانون الأحوال الشخصية.