الأربعاء  23 أيلول 2020
LOGO

رسالة حسن نصر الله إلى جيش الاحتلال الإسرائيلي

2020-04-18 06:46:38 PM
رسالة حسن نصر الله إلى جيش الاحتلال الإسرائيلي
حسن نصر الله

 

الحدث - محمد بدر

اعتبر موقع واللا العبري أن تخريب ثلاث نقاط على طول الحدود بين "إسرائيل" ولبنان" شكل إحراجا كبيرا للمستويات العسكرية والاستخباراتية الإسرائيلية، خاصة وأن المنطقة مراقبة بقوة من قبل عدة كتائب من جيش الاحتلال ووحدات استخباراتية مختلفة، وهو ما يشير لخطورة ما جرى وضرورة استخلاص العبر منه.

وفيما يتعلق بمدى قوة المعلومات الاستخبارية، يرى الموقع أن ما قام به عناصر حزب الله، وقدرتهم على الانسحاب من المكان، دون أن يتم اكتشافهم، يؤكد ضعف الوسائل الاستخباراتية، التي يستخدمها الجيش في متابعة الحزب، الذي يتمركز بقوة في القرى الجنوبية في لبنان.

وتابع الموقع: "استغل حزب الله نقطة ضعف في أنظمة الدفاع الإسرائيلية، مما يدل على مستوى عالٍ جداً من الذكاء المهني في المجالات التي يعتقد فيها أن رد الجيش الإسرائيلي سيكون بطيئًا. وهذا يعتبر نوع من الرسائل الذكية، التي أرسلها الحزب إلى إسرائيل، بأنه قادر على التكيف مع كل الظروف المحيطة به وإيذاء الإسرائيليين".

وأوضح الموقع أن المستويات الأمنية الإسرائيلية قرأت رسالة حزب الله، تحديدا بعد محاولة اغتيال عدد من كوادره في سوريا، والتي مفادها أن أي تابوت يعود من سوريا يحمل مقاتل من حزب الله، سيكون الرد عليه مباشر وقوي وفي عمق الأراضي المحتلة، وأن سوريا ليست خارج معادلة الردع.

وأضاف الموقع: "تستند قرارات أمين عام حزب الله حسن نصرالله إلى معلومات استخباراتية دقيقة ودقيقة لعناصره على طول الحدود وخارجها، لدراسة أنماط نشاط جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي، الذين يأتون إلى الحدود بقوة ومن خلال غطاء جوي كثيف، لذلك سيكون من المناسب التحقيق في ما حدث بعمق، وتغيير القواعد في الميدان".