الأحد  25 تشرين الأول 2020
LOGO

ثلاثة أسئلة رفض جيش الاحتلال الإجابة عليها حول ما جرى في مزارع شبعا

2020-07-28 11:58:14 AM
ثلاثة أسئلة رفض جيش الاحتلال الإجابة عليها حول ما جرى في مزارع شبعا
جبل الروس الذي دارت عليه الأحداث
 

 

 الحدث ـ محمد بدر

قالت القناة العبرية الثانية إن كثيرا من المعلومات ما زالت مفقودة حول ما جرى يوم أمس على الحدود مع لبنان، رغم البيانات المتلاحقة لجيش الاحتلال الإسرائيلي والمؤتمر الصحفي لنتنياهو وغانتس، وهو ما دفع الخبراء والمراقبين للتساؤل عن ماهية ما جرى وهل كان هناك بالفعل "حدث أمني" في الشمال.

وأوضحت القناة أن الرواية الإسرائيلية تشوبها بعض الثغرات، خاصة الحديث عن استهداف آلية عسكرية بواسطة صاروخ مضاد، وكذلك التأكيد على وجود فرقة للحزب ضمت من 3 إلى 4 عناصر، وهو ما يثير الأسئلة التالية: هل من المنطق إرسال فرقة في وضح النهار لتنفيذ عملية؟ لماذا لم يتم تصفيتها؟.

وأضافت القناة: "بعد ساعات قليلة من الحدث، نفى حزب الله مزاعم الجيش الإسرائيلي، مؤكدا أنه لم يكن هناك تبادل لإطلاق النار، وأن إسرائيل أطلقت النار من طرف واحد". وسرعان ما ردت "إسرائيل"، مدعية أن لديها لقطات فيديو مفصلة مفصلة لما جرى، والسؤال: لماذا لا تنشرها؟ 

وتساءلت القناة عن السبب الذي يمنع جيش الاحتلال من إيذاء فرقة أو مجموعة عسكرية للعدو، هل هو الخوف منه؟ هل تآكل الردع الإسرائيلي أمام حزب الله؟. وفق القناة، وجهت هذه الأسئلة جميعها للناطق باسم جيش الاحتلال للإجابة عليها، لكنه رفض الرد أو التعليق.