الإثنين  04 تموز 2022
LOGO

6 روايات تتنافس على جائزة البوكر للرواية المترجمة

2022-05-25 12:12:59 PM
6 روايات تتنافس على جائزة البوكر للرواية المترجمة
الروايات الست

الحدث الثقافي- أخبار وفعاليات

يترقب عشاق الرواية حول العالم مراسم الإعلان عن الرواية الفائزة بجائزة البوكر الدولية للرواية المترجمة، مساء غد 26 أيار الجاري، في العاصمة البريطانية لندن.

ويتنافس على "البوكر" في هذه الدورة لعام 2022 ست روايات وصلن إلى القائمة القصيرة، حيث تعطى الجائزة للروايات المترجمة من لغتها الأم إلى الإنجليزية.

وفي الدورة هذه ترجمت الروايات إلى اللغة الإنجليزية من 11 لغة، وتنتمى إلى 12 دولة عبر أربع قارات، ولأول مرة تظهر فيها روايات من اللغات الهندية.

واحدة من بين الروايات هي "كتب يعقوب" للكاتبة أولجا توكارتشوك، التى سبق وأن فازت بنفس الجائزة من قبل، عن رواية "الرحلات"، والفائزة أيضا بجائزة نوبل للآداب.

وتتاول الرواية عصر التنوير في أوروبا تحديدا في منتصف القرن الثامن عشر، وتدور أحداثها حول شاب يهودي يصل إلى قرية في بولندا، تتغير شخصيته وديانته حيث يعتنق الإسلام ثم المسيحية الكاثوليكية.

والرواية الثانية المرشحة للفوز في جائزة البوكر هي "الأرنب الملعون" للكتابة بورا تشونج وهي مجموعة من القصص القصيرة التى تتحدى النوع، والتى تطمس الخطوط الفاصلة بين الواقعية السحرية والرعب والخيال العلمى، وذلك باستخدامها لمجموعة من العناصر السريالية لمعالجة أهوال ووحشية النظام الأبوى والرأسمالية فى المجتمع الحديث.

أما الرواية الثالثة فهي "قبر الرمل" للكاتبة جيتانجالى شرى، وتتناول قصة امرأة تبلغ من العمر 80 عامًا تعاني من الاكتئاب العميق بعد وفاة زوجها، وفجأة تظهر لها فرصة جديدة للحياة، تتمثل فى تصميمها مواجهة التقاليد البوهيمية.

والرواية الرابعة التي تحمل عنوان :"اسم جديد: علم السبعولوجيا السادس والسابع" للكاتب جون فوس، قدم فيها الكاتب استكشافًا للحالة البشرية ففى هذه الرواية يتابع القارئ الرسام، بطل الرواية، ذلك المبدع المسن الذي يعيش بمفرده على ساحل النرويج، أصدقاؤه الوحيدون هم: جاره "سليك"، وهو صياد ومزارع تقليدي، و"بايير"، صانع معارض يعيش في المدينة، وصديقه الرسام الآخر، الذي يعيش على إدمان الكحول، وكلاهما يتصارعان مع الأسئلة الوجودية.

والرواية الخامسة المرشحة للفوز بجائزة البوكر هي: "إيلينا تعرف"، للكاتبة كلوديا بينيرو، وتبدأ أحداثها بعد العثور على "ريتا" ميتة في برج الجرس فى الكنيسة التي اعتادت حضورها، فيتابع القارئ أحداث التحقيق فى جريمة القتل التى يغلق فيها التحقيق الرسمي "بسرعة"، وإصرار والدتها المريضة على العثور على الجاني، فتؤرخ "إيلينا نوز" رحلة صعبة عبر ضواحي المدينة، وتكشف أسرار شخصياتها والجوانب الخفية للسلطوية والنفاق في مجتمعنا.

وأخيرا، رواية "سماء" للكاتبة ميكو كاواكامى التي تتناول قصة طفل يتعرض للتنمر المستمر وتحاكي القصة القسوة المكتسبة نتيجة ما يتعرض لهم الأطفال الذين يتعرضون للتنمر والسخرية.