الجمعة  29 أيار 2020
LOGO

روسيا تدين موجة التصعيد بين غزة وإسرائيل وتدعو الجانبين لخفض التوتر

2018-05-30 08:24:22 AM
روسيا تدين موجة التصعيد بين غزة وإسرائيل وتدعو الجانبين لخفض التوتر
أحد مقاتلي سرايا القدس الجناح العسكري للجهاد الإسلامي (تصوير: الحدث)

الحدث العربي والدولي

دانت روسيا موجة التصعيد الجديدة بين غزة وإسرائيل معتبرة أنها تزيل كل الآمال في تحقيق المصالحة بين الفلسطينيين والإسرائيليين في وقت قريب، ودعت الجانبين لخفض التوتر.

وقالت الخارجية الروسية، في بيان صدر عنها مساء اليوم الثلاثاء: "مرة أخرى أصبحت الحدود بين إسرائيل وقطاع غزة يوم 29 مايو خطا لمواجهة حادة إذ نفذ المسلحون الفلسطينيون من حركة الجهاد الإسلامي خلال ساعات الصباح قصفا مكثفا استهدف عددا من البلدات الإسرائيلية وأطلقوا عليها عشرات قذائف الهاون، ولحسن الحظ لم يسفر ذلك عن سقوط ضحايا، وردت القوات الجوية الإسرائيلية بشن ضربات صاروخية على أهداف للمسلحين".

وشددت الوزارة على أن "موسكو تعرب عن قلقها العميق من هذا التصعيد للعنف، الذي يستحق إدانة ويزيل حتى الأمل الضعيف في مصالحة قريبة بين الإسرائيليين والفلسطينيين"، ولفتت إلى أن "المدنيين الإسرائيليين والفلسطينيين هم من يصبحون رهينة لهذا الوضع".

وأشار بيان الخارجية الروسية إلى أن هذا التصعيد "يجعل آفاق ترتيب العملية التفاوضية بين الفلسطينيين والإسرائيليين على الأساس الدولي القانوني المحدد بعيدا بشكل أكبر".

واختتمت الوزارة بيانها بالقول: "ندعو من جديد الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني إلى كسر دائرة النزاع المدمر، إننا مقتنعون بأن المراهن على القوة ورفض حوار السلام المباشر يمثلان طريقا يقود إلى المأزق".