الأربعاء  27 أيار 2020
LOGO

قرية خيام الوليد الفلسطينية المهجرة

لماذا سميت القرية بهذا الاسم؟

2019-03-27 08:45:15 AM
قرية خيام الوليد الفلسطينية المهجرة
منظر عام للقرية

الحدث صورة ومكان

تقع قرية خيام الوليد الفلسطينية المهجرة على بعد 25 كم من مدينة صفد، تنهض على تل قليل الارتفاع في الطرف الشرقي من سهل الحولة، وتشرف على السهل من الغرب.

ومن الجائز أن يكون اسمها منسوبا إلى خيام جيش خالد بن الوليد. وتذكر رواية محلية أن القرية كانت تضم ضريح ولي مسلم يدعى الشيخ ابن الوليد، الذي كان جزءا من مسجد القرية.

يرجح أن تكون القرية قد احتلت أيار 1948، حيث دمرت القرية وطرد الاحتلال الإسرائيلي سكانها منها، وأقام على أراضيها مستوطنة "لهفوت هبشان".