الإثنين  29 تشرين الثاني 2021
LOGO

#الاستعمار_الاستيطاني

ما الذي يمكن لدراسات الاستعمار الاستيطاني أن تُقدِّمَه لتفسير الصراع في إسرائيل - فلسطين؟

نقوم في العدد 146 من الطبعة الورقية للحدث وبنسختها الإلكترونية، بترجمة مقال لورنزو فيراتشيني Lorenzo Veracini: "ما الذي يمكن لدراسات الاستعمار الاستيطاني أن تُقدِّمَه لتفسير الصراع في إسرائيل - فلسطين؟ What Can Settler Colonial Studies Offer to an Interpretation of the Conflict in Israel-Palestine”، والذي نشر في مجلة دراسات الاستعمار الاستيطاني Settler Colonial Studies

عن الاستعمار الاستيطاني عند فيراتشيني

​نقوم في العدد 146 من الطبعة الورقية للحدث وبنسختها الإلكترونية، بترجمة مقال لورنزو فيراتشينيLorenzo Veracini : "ما الذي يمكن لدراسات الاستعمار الاستيطاني أن تُقدِّمَه لتفسير الصراع في إسرائيل - فلسطين؟ What Can Settler Colonial Studies Offer to an Interpretation of the Conflict in Israel-Palestine”،

المهمة لم تكتمل في عام 1948 ولم يتم إخلاء الأرض من أهلها

فيلم آفي مغربي الجديد الذي يحمل عنوان "السنوات الـ54 الأولى" هو دليل مختصر للاستيطان الاستعماري الصهيوني لفلسطين. وبدأ عرض الفيلم، الذي من غير المتوقع أن يعرض في المهرجانات المحلية الإسرائيلية، في المهرجانات السينمائية الدولية، وحصل مؤخرا في مهرجان برلين السينمائي على إعجاب النقاد.

في ذكرى إدوارد سعيد: بين الخاسر والضحية

عندما تحضر ذكرى إدوارد سعيد في هذا الشهر من كل عام، أحاولُ الهروب من عينين خضراوين زجاجيتين ومن ابتسامةٍ صفراء تلحقُ بي لرجلٍ طويل القامة مكتمل البنية أشقر الشعر، هو نموذج نمطي للأمريكي الذي نُشاهده في أفلام هوليوود. فكما تصنعُ تلك الأفلام صورة لـ "الشرق" في أعين "الغرب"، فهي بالمثل تفعلُ في الاتجاه المعاكس. في رأسي تحضرُ صورة ذلك الأمريكي المتغطرس، وفي أذني يرن صوتهِ فرحا وهو يُبلِغني أمام أصدقاء آخرين، كنا معاً في نيويورك نستعد لدخول أحد مطاعمها، بأن إدوارد سعيد قد مات. لم أفهم حينها لماذا ي

صدور كتاب "مفهمة فلسطين الحديثة: نماذج من المعرفة التحررية"

الحدث- أحمد أبو ليلى صدر مؤخراً عن مؤسسة الدراسات الفلسطينية كتاب "مفهمة فلسطين الحديثة: نماذج من المعرفة التحررية"، بإشراف وتحرير عبد الرحيم الشيخ، وبمساهمة من: فيروز سالم، قسم الحاج، خلود ناصر، علي موسى، أشرف بدر، أسماء الشرباتي، عبد الجواد عمر.

شهر إدوارد سعيد...رؤيا إدوارد سعيد المزدوجة

كتبت أوروسلا ليندسي Ursula lidsey مقالا في موقع The Point عن ازدواجية إدوارد سعيد.

الوحشية: فقدان الهوية الإنسانية" للمفكر الكاميروني آشيل مبيمبي

صدرت عن دار "ابن النديم للنشر والتوزيع" و"الشبكة المغاربية للدراسات الفلسفية والإنسانية"، النسخة العربية لكتاب "الوحشية: فقدان الهوية الإنسانية" للمفكر الكاميروني آشيل مبيمبي Achille Mbembe. وهو دراسة إضافية في المشروع الفكري الذي انخرط فيه مبيمبي منذ عشرين عاما تاريخ صدور كتابه "ما بعد المستعمرة" الذي جعل منه واحدا من أهم المنظرين لفكر ما بعد الكولونيالية ومن كبار نقّاد بنيات التفكير العنصرية ومساءلة مستقبل الإنسانية من زاوية افريقية وعلى ضوء المسارات التي تتخذها العولمة والاقتصاد الليبرالي الج

شهر إدوارد سعيد...أفكار عن إدوارد سعيد

هدف هذا المقال إلى إضاءة بعض أفكار إدوارد سعيد كما جاءت في الحوار الذي أجراه "Imre salusinzky إمري سالوسينزكي"، ونشر أولا في كتاب " criticism in society"، في نيويورك عام 1987، وترجمه الناقد فخري صالح مع عدد من الحوارات الأخرى، أجريت مع كتّاب ونقاد عالميين، نشرت في كتاب بعنوان "النقد والمجتمع".

شهر إدوارد سعيد.. تودوروف وسعيد في كتاب "بصمة الإنسان"

يستعرض الفيلسوف الفرنسي، بلغاري الأصل، تزفيتان تودوروف (1939- 2017) في كتابه "بصمة الإنسان"، رأيه في عدد من الشخصيات الفكرية، التي لا تجمعه بها كما يقول "أي شيء سوى الاعتراف بالجميل الذي أشعر به تجاههم، بطريقة لرسم صورتي الذاتية، على غرار البورتريه الصيني... ليس بمعنى البلد، وإنما كطريقة للكشف عن مظهر الشخصية ورأيي فيها".

ماذا تعني الصهيونية في هذا اليوم وهذا العصر؟

فيما يلي مقال نشرته صحيفة هآرتس يناقش مصطلح Garin Torani *، وعلاقته بالصهيونية.