السبت  03 كانون الأول 2022
LOGO

نقيب الأطباء: هناك آلاف الحالات مصابة بفيروس كورونا في فلسطين ولكنها غير مكتشفة

​لم يتم إجراء فحوصات للكادر الطبي الذي خالط مصابين في رام الله وهم على رأس عملهم

2020-03-26 12:07:29 AM
نقيب الأطباء: هناك آلاف الحالات مصابة بفيروس كورونا في فلسطين ولكنها غير مكتشفة
المختبر المركزي في قطاع غزة - تصوير: مثنى النجار

الحدث - سجود عاصي

أكد نقيب الأطباء د. شوقي صبحة لـ"الحدث"، أن الكادر الطبي الذي خالط مصابين بفيروس كورونا في مجمع فلسطين الطبي لم يتم إجراء مسحة الفحص الخاصة بالفيروس لهم، وهم ما زالوا على رأس عملهم ولم يتم حجرهم.

وقال: "المعطيات التي لدينا هي أن الكادر الطبي الذي تحدثت عنه الحكومة بأنه في الحجر الصحي ما زال على رأس عمله، ونحاول التواصل مع وزيرة الصحة دون أن نتمكن من ذلك".

وأضاف: "هناك آلاف الحالات المصابة في فلسطين ولكنها غير مكتشفة، لأن كل الحالات التي تم الكشف عنها إما قادمة من الخارج أو عمال الفلسطينيين في الداخل المحتل أو مخالطين لهؤلاء المصابين، خاصة وأن 80% من المصابين لا تظهر عليهم أعراض المرض من الشباب والأطفال، كما أننا لا نقوم بفحص كل الحالات".

وطالب صبحة، وزارة الصحة والحكومة الفلسطينيتين، بحماية الكوادر الطبية لأنهم "الأهم" في هذه المرحلة، خاصة بعدم وجود أي لباس أو أدوات حماية كافية للطواقم الطبية، وكذلك عدم وجود كوادر كافية للتعامل مع فيروس الكورونا، مهددا باتخاذ رد عنيف في حال لم توفر الحماية للكوادر الطبية.

وقال: "لا أعلم لماذا يتم تضليل الشارع الفلسطيني، على الرغم من أننا في مرحلة تحول بها العمل الذي تقوم به الكوادر الطبية إلى عمل وطني".

وكان الناطق باسم الحكومة الفلسطينية، إبراهيم ملحم، قال في الموجز الصباحي بخصوص فيروس كورونا في فلسطين، إنه تم تحويل 20 شخصا من الكادر الطبي في مجمع فلسطين الطبي للحجر بسبب مخالطتهم للمتوفاة بفيروس كورونا وأحد أبنائها المصابين.