الأحد  26 آذار 2023
LOGO

ممثل الأمين العام للأمم المتحدة يزور جامعة النجاح الوطنية

2023-01-29 09:25:49 AM
ممثل الأمين العام للأمم المتحدة يزور جامعة النجاح الوطنية

الحدث المحلي

تأكيداً لمشاركتها الفاعلة مع المجتمع الدولي للتصدي لمخاطر الكوارث والحد من آثارها، استقبلت جامعة النجاح الوطنية ممثلة برئيسها الأستاذ الدكتور عبد الناصر زيد، يوم الأربعاء الموافق 25/1/2023 السيدة مامي ميزوتوري، الممثلة الخاصة للأمين العام للحد من مخاطر الكوارث والوفد المرافق لها. بحضور السيد سوجيت موهانتي، مدير المكتب الإقليمي للمؤسسة الأممية للحد من مخاطر الكوارث - القاهرة، والسيد حسن أبو العيلة، رئيس المركز الوطني لإدارة مخاطر الكوارث والوفد المرافق له، ومن الجامعة كل من أ. د. جلال الدبيك، مدير مركز التخطيط الحضري والحد من مخاطر الكوارث؛ وأ. سمر أبو مغلي، من مكتب العلاقات الدولية والشؤون الخارجية. وهدفت الزيارة إلى بحث سبل تعزيز التعاون المشترك بين ‏الطرفين.

ورحب أ.د. زيد بالضيوف، وأطلعهم على تاريخ ونشأة جامعة النجاح الوطنية، مشيراً لأهم التصنيفات والإنجازات الدولية التي تحظى بها النجاح وتقدمها على صعيد الجامعات الفلسطينية والعربية ‏والعالمية. كما وأشار أ.د. زيد إلى الشراكات التنموية للجامعة مع مختلف الجهات المتخصصة للحد من مخاطر الكوارث على المستوى الوطني والإقليمي والعالمي، وسعيها المستمر لتبادل التجارب والممارسات الجيدة، وتوطين التكنولوجيا، وتعزيز التعاون المشترك إزاء مواجهة الأزمات والكوارث الطبيعية وصولاً لمجتمع سليم وآمن.

مضيفاً "إن الجامعة تولي أهمية خاصة لقضايا التنمية المستدامة كأحد ركائز رؤيتها الوطنية، فساهمت بإنشاء المراكز المتخصصة لتحقيق أهدافها، وتعزيز البنى التحتية للجامعة، وتمكين المجتمع المحلي؛ إضافة للاستثمار بالبحث العلمي".

من جهتها عبرت ميزوتوري عن فخرها بإنجازات الجامعة وتقدمها عالمياً، مشيدة بالعراقة والتطورات النوعية التي تشهدها جامعة النجاح في خدمة المجتمع. كما وأثنت على الشراكات التعاونية المثمرة للجامعة ومراكزها العلمية مع كافة المؤسسات والوزارات في مختلف المجالات التي من شأنها الإسهام في تعزيز وبناء قدرات مواجهة الكوارث.

بدوره قدم أ.د. الدبيك شرحاً عن المراكز العلمية في الجامعة مشيراً لأبرز الأنشطة والفعاليات والدراسات التي ينفذها مركز التخطيط الحضري والحد من مخاطر الكوارث والذي يضم وحدات عديدة تعنى بأبحاث هندسة الزلازل وإدارة مخاطر الكوارث، والبناء، والمواصلات، والتخطيط الحضري والحفاظ المعماري. مشيراً لدور المركز في تنفيذ العديد من الدراسات والاستراتيجيات المتعلقة بالخطط التنموية وبخطط الحد من مخاطر الكوارث على المستوى المحلي والوطني، فضلاً عن تطوير مساقات أكاديمية في مجال تقييم مخاطر الكوارث وإدارتها، وتنظيم اللقاءات وورش العمل والندوات والمؤتمرات من أجل الوصول إلى مدن آمنة في مواجهة الكوارث.

وبدوره أثنى السيد أبو العيلة على الدور المميز لجامعة النجاح ومراكزها العلمية في خدمة المجتمع وتطوير مؤسساته، وعلى العلاقة الوثيقة والعمل المشترك بين المركز الوطني ومركز التخطيط الحضري والحد من مخاطر الكوارث.

واختتمت الزيارة بعقد لقاء علمي موسع شارك به مدراء عدد من المراكز والوحدات العلمية في الجامعة.