السبت  02 آذار 2024
LOGO
اشترك في خدمة الواتساب

شقيق محمود درويش عن المؤسسة الحافظة لإرثه: من خطاياها صحوة متأخرة

2023-03-08 07:08:02 AM
شقيق محمود درويش عن المؤسسة الحافظة لإرثه: من خطاياها صحوة متأخرة

الحدث الثقافي- سوار عبد ربه

يبدو أن الجدل الدائر حول أغنية "ستنتهي الحرب" لم يحسم بعد، وما بين صاحبة الأغنية كارول سماحة وشركائها، ومؤسسة محمود درويش التي طالبت بحذف الأغنية عن كافة المنصات الناشرة لها، ستكون حرب بيانات طويلة الأمد، سيما بعد أن أطل شقيق الراحل، زكي درويش عبر صفحته على "فيسبوك" بقوله: من خطايا المؤسسة، صحوة متأخرة".

في الثالث والعشرين من شباط الماضي، أطلقت سماحة الأغنية عبر منصة "يوتيوب" على أنها مستمدة من قصيدة للشاعر محمود درويش، لتطل مؤسسة محمود درويش، المسؤولة عن إرثه ببيان تنفي فيه كتابة الراحل لهذه القصيدة، وتصفها بأنها دون المستوى، مرفقة مجموعة من المطالب والشروط لها ولأي فنان يرغب في تأدية أي من قصائده في وقت لاحق.

 

 

"ستنتهي الحرب" الأغنية التي ليس لها من اسمها نصيب، كشفت عن إشكالية داخل المؤسسة، وصفها أحد المتابعين: بأن المؤسسة لا تعرف ما هو درويش، وما هو ليس درويشيا"، إذ وفقا لبيان أرفقه زكي درويش في منشوره، تبين أن سماحة كانت قد أعلمت المؤسسة برغبتها إصدار ألبوم مؤلف من اثني عشرة أغنية من قصائد محمود درويش، والمؤسسة بدورها سمحت بهذا.

ووفقا لمنح الإذن الصادر عن المؤسسة بتاريخ 21 شباط 2023، -أي قبل موعد إطلاق الأغنية بيومين-، والممنوح لملحن المشروع تيسير حداد: "إشارة إلى طلبكم الإذن لإطلاق ألبوم السيدة كارول سماحة "الألبوم الذهبي"، فإن مؤسسة محمود درويش تمنحكم الإذن لإطلاق هذا الألبوم بصفتك ملحن المشروع وشريك في انتاجه، والممثل للشركاء في هذا الانتاج، وبعلم ومعرفة وموافقة السيدة كارول سماحة وكل الأطراف الشريكة في توزيع هذا الألبوم، ويتحملون جميعهم منفردين أو مجتمعين تنفيذ الشروط التالية".

ومن الشروط التي أوردتها المؤسسة أن الألبوم يحتوي على القصائد التالية من تأليف الراحل محمود درويش: ستنتهي الحرب، إلهي، بيروت، فكر بغيرك، اعتذار، أيها المارون، سأصير يوما، طيور، قطار الساعة الواحدة، لا أنام لأحلم، ونحن نحب الحياة".

بدوره، عقب الشاعر زكريا محمد على البيان الذي أرفقه زكي درويش بقوله: "تفضلوا يا سادة، تفضلوا، طلعت كارول سماحة ماخذه الإذن من مؤسسة محمود درويش. وقد نشر زكي درويش، أخو محمود درويش، الوثيقة التي تثبت ذلك".

وتساءل محمد: "لماذا عملت كل هذا الضجة؟ وما القصد منها؟، إذا صح ما نشره زكي درويش فيجب محاسبة من عملوا الضجة الزائفة. لأنه يبين أن إدارة المؤسسة وافقت على النص المحرّف الذي غنته كارول سماحة".

 

الوثيقة التي نشرها زكي درويش، غيرت المعادلة، فبعد أن كانت كارول سماحة متصدرة عناوين الأخبار على أنها وقعت في ورطة بعد غنائها النص المحرف، تبين أن المتورط الحقيقي في هذه المسألة هو المؤسسة التي قالت في بيان لها إنها "صاحبة حقوق الملكية الفكرية الحصرية لإنتاج الشاعر محمود درويش، وهي وحدها تملك الترخيص باستغلال قصائدها بكل الوسائل المقروءة، المسموعة، المرئية، والإلكترونية". وهي ذاتها من وافق على أن تكون قصيدة "ستنتهي الحرب" ضمن الألبوم، دون البحث والتحري المسبق عما إذا كانت من إرث الراحل أم لا.