الإثنين  27 آذار 2023
LOGO

نقابيون وإعلاميون يطالبون بإنصاف المرأة في بيئة العمل

2023-03-16 12:41:05 PM
نقابيون وإعلاميون يطالبون بإنصاف المرأة في بيئة العمل

الحدث الفلسطيني

 طالب نقابيون وإعلاميون، المؤسسات الرسمية بفرض شروط  صارمة عند ترخيص المنشآت لإنصاف المرأة في بيئة العمل، على أن تركز وسائل الإعلام على أشكال التمييز لبلورة رأي عام ضاغط بهذا الاتجاه، وعقد مؤتمر سنوي تشارك فيه أطراف الإنتاج الثلاثة من أجل وضع آليات صارمة للقضاء على مختلف مظاهر وأشكال التمييز.    

جاء ذلك خلال حفل اختتام مركز الديمقراطية وحقوق العاملين للدورة التدريبية في المساواة وعدم التمييز في مكان العمل، بمشاركة 12 نقابيا وإعلاميا بينهم 7 نساء من قطاعات مختلفة شملت رياض الأطفال العاملين في الخدمات البريدية، إعلام جامعة بيرزيت، تلفزيون وراديو كل الناس، طلبة إعلام  الكلية العصرية وخريجي إعلام وصحافة.

وأوصى المشاركون بإدراج البرامج التوعوية الداعية للمساواة في الحقوق وعدم التمييز بين فئات المجتمع  في مناهج المدارس، وضرورة تسليط الضوء على قصص نجاح النساء وحثهن لصقل شخصياتهن وتعزيز وتنمية قدراتهن بما يمكنهن من مناهضة أشكال التمييز والانتهاكات التي يتعرضن لها دون خوف، وخلق بيئة عمل آمنة. 

وارتكزت الدورة في فعالياتها على التدريبات ونقاشات موضوعية وتمارين عملية ولعب أدوار في مواضيع  الإنصاف بين الجنسين وتكافؤ الفرص والتمييز في الوظائف والترقيات والوصول إلى مواقع صنع القرار في القطاعات المختلفة كما تم التطرق إلى اتفاقية القضاء على جميع أنواع العنف والتمييز ضد المرأة وخاصة المادة 11.

وركز المدربون على دور النقابات العمالية في القضاء على التمييز الممارس بحق النساء وذوي الاحتياجات الخاصة من المعاقين في بيئة الأعمال، وعلى مبدأ المساواة في الأجر للعمل ذو القيمة المتساوية في أداء الرجل والمرأة، إضافة إلى ما حققته المرأة في شغلها مناصب الهيئات القيادية في مختلف الوظائف.

وناقش المشاركون، الأجور والعناصر المكونة لها كحق من حقوق العمال والفجوة فيها بين النساء والرجال والخطوات المطلوبة من النقابات لجسرها وللحد أو القضاء عليها ودور أطراف العمل في ذلك.