الثلاثاء  20 تشرين الأول 2020
LOGO

"كهرباء غزة": الاستهلاك بسبب الطقس أدى إلى الفصل الإضافي للتيار

2015-12-27 06:00:39 AM
شركة توزيع كهرباء غزة

الحدث- غزة

ذكرت شركة توزيع كهرباء غزة في بيان صدر عنها، أمس، «أن مهمتها الرئيسية هي استلام كميات الكهرباء المتوفرة من مصادرها الثلاثة (الخطوط الإسرائيلية، الخطوط المصرية، محطة التوليد)، والعمل على توزيعها بصورة عادلة على المواطنين».


وأشارت إلى أن انخفاض درجات الحرارة ولجوء المواطنين لوسائل التدفئة الكهربائية أدي لزيادة الأحمال على شبكة الكهرباء، الأمر الذي حمل الطواقم الفنية التابعة للشركة على تخفيف الأحمال عبر فصل بعض القواطع، محافظة على مكونات الشبكة من التلف، خاصة في ظل عدم سماح الاحتلال بدخول مواد الصيانة الكافية اللازمة لتعويض النقص.


وأكدت الشركة أن الاستهلاك المضاعف للطاقة بسبب الظروف الجوية مع ثبات كميات الطاقة المتوفرة، مع حدوث انقطاعات غير محسوبة هو سبب مباشر للتشويش الذي يحدث وأحد العوامل التي تدفع الشركة لتخفيف الأحمال عبر الفصل الإضافي للتيار.


وأوضحت بأن العجز الذي يحدث لا يزيد على الساعتين ويتم تطبيقه بشكل دوري على المناطق، إلا أن المعطيات الفنية والتعامل مع الشبكة وتعقيداتها يجعل بعض المناطق تتأثر بهذا القطع الإضافي أكثر من غيرها، رغم حرص طواقم الشركة على معالجة ذلك أولاً بأول.


وأكدت حرصها على إدارة هذا العجز والسيطرة عليه، داعية المواطنين لمساعدتها في تجاوز تلك الأزمة عبر الاستخدام الأمثل للطاقة، والابتعاد عن العبث بمكونات الشبكة والتعدي عليها.
وبينت بأن شح إمدادات غاز الطهي ومنع الاحتلال من دخول كميات كافية لقطاع غزة، وتحول المواطنين لاستخدام الكهرباء في عمليات الطهي والتدفئة أثر بشكل كبير على عدم قدرة الشركة في تثبيت جدول التوزيع بسبب الأحمال الزائدة.