الإثنين  27 أيلول 2021
LOGO

تبغ

التدخين السلبي والمنتجات البديلة التي تعتمد التسخين

تعتبر منتجات التبغ البديلة ابتكاراً يساهم في إحداث تغيير يقود لرسم مستقبل خالٍ من الدخان، لا سيما المنتجات التي تعتمد تسخين التبغ، فهي بذلك تقصي الحرق، وبالتالي تخفيض مستويات المواد الكيميائية الضارة أو التي قد تكون ضارة.

4 كلاب قادرة على إنقاذ الخزينة الفلسطينية

ليس غريبا أن تقرأ خبرا على موقع سلطة الضرائب الإسرائيلية ترحب فيه قبل عدة أعوام بسبعة كلاب جديدة في وحدة الكلاب التابعة لها، فقد أثبتت التجربة العملية أن هذه الكلاب قادرة على إحباط أكثر من 70% من عمليات التهريب عبر الحدود، وفق بيانات نشرها الضرائب الإسرائيلية.

فيليب موريس إنترناشيونال تعلن عن اتفاقية للاستحواذ على فيرتين فارما

أعلنت شركة فيليب موريس إنترناشيونال، المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز (NYSE:PM)، أنها أبرمت اتفاقية للاستحواذ على شركة “فيرتين فارما” Fertin Pharma A/S، وهي شركة رائدة في تطوير وتصنيع الأدوية والمنتجات الصحية المبتكرة، المعتمدة على أنظمة توصيل الدواء عبر الفم أو داخل الفم، بقيمة استثمارية تبلغ 5.1 مليار كرونة دانمركية (أي ما يعادل حوالي 820 مليون دولار أميركي).

المنتدى العالمي للنيكوتين يناقش دور المنتجات البديلة في الحد من الوفيات والأمراض المرتبطة بالتدخين

يجتمع أخصائيو الصحة العامة والعلماء والأطباء وخبراء مكافحة التدخين ومحللو صناعة التبغ والاستثمار والمستهلكون في المنتدى العالمي للنيكوتين للعام 2021، وذلك يومي الخميس 17 والجمعة 18 حزيران (يونيو) في مدينة ليفربول بالمملكة المتحدة، مع بث مباشر مجاني عبر الإنترنت، لتسليط الضوء على الدور المهم للغاية لمنتجات نيكوتينية تكون الأقل ضرراً في الكفاح من أجل الحد من الوفيات والأمراض المرتبطة بالتدخين على مستوى العالم.

ارتفاع إيرادات الجباية المحلية للحكومة الفلسطينية بنسبة 8.9%

ارتفعت إيرادات الجباية المحلية خلال الربع الأول للعام 2021 بنسبة 8.9% مقارنة بالربع السابق، وسجلت انخفاضا مقارنة بالربع المناظر بنسبة 6.6% لتبلغ حوالي 1.3 مليار شيقل، بحسب تقرير حديث لسلطة النقد الفلسطينية.

لماذا تطوير أنظمة التبغ المُسخن؟

تُركز كبريات شركات تصنيع التبغ العالمية في العقد الأخير على إيجاد وتطوير وتسويق بدائل للسجائر التقليدية قد تكون ذات مضار منخفضة بشكل كبير، فالسؤال: لماذا التركيز الآن على تطوير أنظمة التسخين كبديل للحرق؟

التهريب الشجاع في رام الله.. بريطانيٌ وكمُّ أسئلة غريبة

رافقني صديقي البريطاني الذي يجيد اللغة العربية إلى أحد محلات بيع التبغ في مدينة رام الله. بدأت أشرح له عن قصتي مع التدخين وكيف تحولت لتدخين التبغ غير المهرب منذ ثلاث سنوات، لكن مفاجأته لم تكن في هذا التحول ولا في تعلقي كشخص متدين نوعا ما في التبغ، وإنما في وجود أماكن معروفة ومكشوفة في وسط مدينة رام الله تبيع هذا النوع من التبغ.

المنتجات البديلة المعتمدة على التسخين- ابتكار متاح كبديل للسجائر التقليدية

ظل مفهوم الحد من ضرر التبغ القائم على التوصل لمنتجات بديلة عن السجائر التقليدية، يحتمل أن تكون بديلاً أفضل بالنسبة للمدخنين البالغين الذين لا يرغبون بالإقلاع النهائي عن التدخين، منذ ظهوره قبل عقود مجرد مفهوم، إلى أن جاء الإعلان عن ابتكار منتجات التبغ المسخن والتي أحدثت نقلة نوعية في القطاع كمنتج وبديل أفضل عن منتجات السجائر التقليدية.

الضابطة الجمركية: نعاني نقصاً في أعداد الكادر ولا قدرة للسيطرة على أعمال التهريب

تعتبر ظاهرة التهريب بأنواعه من الظواهر المتفاقمة في فلسطين، في ظل وجود احتلالٍ يغضُّ الطرف عن هذه العمليات لأجل إلحاق الضرر بالاقتصاد الوطني، ويعتبر تهريب التبغ من أبرز المواد التي يعمل فيها المهربون نظراً للربح العائد عليهم من هذه العمليات، ومع جهود الضابطة الجمركية للحد من هذه الظاهرة، إلا أن الإجراءات المتخذة بالخصوص ليست صارمة بما فيه الكفاية.

محاربة التهريب كأداة لإدارة أزمة العجز في الموازنة العامة

يعد التهريب الجمركي من أهم الأسباب التي تؤدي إلى تراجع موارد الخزينة العامة في أي دولة، وأهمية النقاش فيه يرتبط أحيانا في البحث عن أدوات وطرق لسد العجز في الموازنة العامة إن وجد، ومن المعروف أن دول العالم عانت اقتصاديا من انتشار فيروس كورونا وهو ما يحتم عليها البحث في رفع مستوى الإيرادات الحكومية المحلية، وفي الحالة الفلسطينية على سبيل المثال تظهر موازنة عام 2021 وجود عجز بنحو 1.7 مليار دولار.