الخميس  24 كانون الثاني 2019
LOGO

موكب الرئيس / بقلم: زياد البرغوثي

2019-01-04 06:17:54 AM
موكب الرئيس /  بقلم: زياد البرغوثي
زياد البرغوثي
الجبل الأسود ( مونتينيغرو) اخر مقاطعات الجمهورية اليوغسلافية التي استقلت بعد انفصالها عن صربيا في عام ٢٠٠٦ تمهيداً لدخولها الاتحاد الأوروبي..
 
تَصَادف وجودي في الفندق في مدينة بودڤا الساحلية الساحرة في جمهورية مونتينيغرو مع انعقاد المؤتمر الاقتصادي الثامن للغرفة التجارية..
 
وقد جرت العادة ان يُعقد هذا المؤتمر بشكل سنوي لمتابعة ما أنجزته الدولة حسب شروط الانضمام الى الاتحاد الأوروبي..
 
يتم دعوة جميع الوزراء المعنيين في دول الاتحاد الأوروبي وجميع البعثات الدبلوماسية بما فيهم السفير الفلسطيني ( الشاب المميز بأخلاقه )..
 
كان بهو الفندق خلية نحل تعُجُ بالصحفيين والضيوف والسياسيين ورجالات الاعمال اللذين ملأوا الساحات الداخلية والخارجية، إضافة الى ما تصادف وجوده من الضيوف النزلاء..
 
وصلت سيارة صغيرة الى باب الفندق تبعتها سيارة المرسيدس الرئاسية السوداء.. 
 
ترجل منها بهدوء رئيس وزراء مونتينيغرو المنتخب حديثاً مع مرافق واحد يتبع خطواته..
 
لَم أُلاحظ اي حركة غير طبيعية رافقت دخول الرئيس الى الفندق ولَم يُسمعنا احد أصواته..
 
( الرئيس الدوري للاتحاد الأوروبي ) بسيارة سوداء رئاسية وسيارة صغيرة ويبدو ان السيارة الصغيرة فقط لتنظيم الحركة امام سيارات كبار المسؤولين و الضيوف على الشوارع الرئيسية..
 
 لم أرى اَية سيارة امن او مسلحين خارج الفندق، كما لم أرَ اَيَّ رجل امن مسلح داخل الفندق.
 
تجمعت مجموعات من الضيوف الصبايا والشباب حول الرؤساء والوزراء..
لأخذ الصور التذكارية، بأجواء احتفالية وفرحة شبابية..
وقد اختفت من المشهد الرؤوس البيضاء والوجوه الشاحبة الصفراء..
 
إفتُتح المؤتمر برعاية الرئيس النمساوي (الرئيس الدوري للاتحاد الأوروبي) وبحضور رئيس وزراء مونتينيغرو..
 
فهمت رسالة مونتينيغرو الى المؤتمر..
 
وقلت لنفسي هذه شروط الانضمام للاتحاد الأوروبي في المجتمعات الغربية..!!
 
وماذا عن شروط العضوية للجامعة العربية..؟؟