السبت  21 أيلول 2019
LOGO

الحمد الله: مهام وزارة الأسرى ستوكل لوزير الشؤون الاجتماعية لحين تحويلها لهيئة

2014-06-02 00:00:00
الحمد الله: مهام وزارة الأسرى ستوكل لوزير الشؤون الاجتماعية لحين تحويلها لهيئة
صورة ارشيفية

 فارس: استبدال وزارة الأسرى لهيئة لا يقلل من صلاحياتها أو ينقص من شأن الأسرى

الحدث- رام الله
الاثنين، 2/6/2014
قال رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، إن الحكومة قررت تحويل وزارة الأسرى إلى هيئة، وأوكلت مهام الإشراف عليها لوزير الشؤون الاجتماعية شوقي العيسه لحين اتمام اجراءات تحويلها إلى هيئة.
وأضاف الحمد الله عقب حلف الحكومة اليمين الدستورية، في تصريح لوكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، إن موضوع وزارة الأسرى لا يجب المزاودة عليه، وهو هم وطني يشغل كافة اطياف المجتمع الفلسطيني.
فيما، قال رئيس نادي الأسير قدورة فارس لصحيفة "الحدث" إن استبدال وزارة الأسرى لهيئة مستقلة تابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية، لا يقلل من صلاحياتها أو ينقص من شأن الأسرى.
وأضاف فارس أن الصلاحيات ستبقى كما هي، وفقا للمرسوم المعدل من قبل الرئيس محمود عباس، وبنفس التشريعات والقوانين واللوائح المنفذة من قبل وزارة الأسرى، والتي ستنفذها الهيئة التابعة لمظمة التحرير.
وأشار إلى أن هذا القرار جاء بعد سلسلة من الضغوط الكبيرة التي تعرضت لها الحكومة من قبل الدول المانحة، بسبب ما يدفع من رواتب للأسرى وعائلاتهم.
وأوضح فارس أن إسرائيل عملت على تشويه صورة الأسرى والترويج على أنهم إرهابيين، وعملت على التحريض على المسؤوليات التي تولتها السلطة تجاه الأسرى وعائلاتهم، مبينا أن إسرائيل لم تحتج على مبدأ وجود وزارة أسرى بل احتجت على ارتفاع مستوى الخدمات المقدم من السلطة للأسرى في عام 2011.
وأكد أن الجانب المادي والاجتماعي للأسرى وعائلاتهم لن يتضرر وفقا للمرسوم الرئاسي، وأن التغيير الوحيد الذي يجري عليها هو تغيير في الأسماء، من وزارة اسرى لهيئة.