الأربعاء  25 أيار 2022
LOGO

مقالات الحدث

لم تكن هزيمة كتلة الشبيبة الذراع الطلابية لحركة فتح في جامعة بيوزيت الاولى، ولن تكون الأخيره، وفي معرض التحليل عن الاسباب الكامنة خلفه هذه الهزيمة، ذهب البعض الى القول، إن الاداء السياسي لقيادة الحركة المضطرب هو السبب، وآخرون يرون بأن اللجان والهياكل التنظيمية للحركة، بما فيها كتلة الشبيبة الطلابيه، حملت فشل وفساد رموز السلطة، الذين هم بمعظمهم من قادة الحركة .. الخ . قد تكون الاسباب سالفة الذكر، وغيرها من الاسباب التي سيقت، لتفسير هزيمة فتح في انتخابات نقابات، وهيئات محلية، ومجالس طلابية صحيحة،
بانشاء السلطة الوطنية، بات انجاز التحرر الوطني مرتبط عضويًا ، ليس فقط بوحدة الكفاح الشعبي ضد الاحتلال، بل، و بمدى النجاح في بلورة رؤية وطنية جامعة حول متطلبات وأسس البناء الديمقراطي لمؤسسات و مبادئ وقيم الوطن الذي نسعى لتحريره ليكون وطن كل الفلسطينيين أينما كانوا
الكتاب والمذيعون في صوت العاصفة وكانت من بينهم مذيعة واحدة هي علياء الحسيني، جعلتهم الغربة يتعاملون مع المكان الذي يعملون فيه، كما لو أنه بيت عائلي، جميعهم باستثناء عدد قليل من الإداريين أي غير المذيعين والمعلقين. لا يتسنى لهم العيش بين أهلهم الذين يقيمون في الضفة وغزة والجليل
يقول المستشار الألماني السابق، جيرهارد شرايدر، إن هناك وظيفتين في الكرة الأرضية لم أتمناهما يوما في حياتي، الأولى هي أن أكون "البابا! أما لماذا؟ فأنا لا أعرف تفسيرها!... أما الثانية فهي أن أكون "رئيس روسيا"!.. ذلك أن روسيا دولة عملاقة، تتكون من مجتمعات وقوميات مختلفة ومتعددة وتاريخ عريق ومشاكل جمة.
ستة أيام ليست كافية في عزاء الشهيد الذي لم نودّعه عائلة
استشهاد الصحفية شيرين أبو عاقلة أعطى الحجم الحقيقي للشعب الفلسطيني، فجّر
ظلت أصداء هزيمة الجيش الروسي، وشبه الاستقلال العملي لجمهورية الشيشان، منذ العام 1996، تلقي بظلالها على وحدة الأقاليم الروسية البالغة 85 إقليما، إضافة إلى 22 جمهورية فيدرالية، و 5 أقاليم ذات حكم ذاتي. حتى أن حكام الأقاليم رفضوا إرسال الضرائب إلى موسكو!
بعد انهيار الاتحاد السوفياتي التقيت بأمين عام الحزب الشيوعي السوفياتي غينادي زيغانوف قبل أن ينهار الحزب. سألته كيف انهار الاتحاد السوفياتي وعدد أعضاء الحزب الشيوعي السوفياتي 15 مليون عضو.
لم يكن استشهاد شيرين أبوعاقلة في أطراف مخيم جنين مجرد صدفة، فهي التي قررت أن تخرج مع الفجر لتلك التلة التي يسميها الصحافيون ومندوبي وكالات الأنباء تلة الصحافيين، لتكون مع الحدث وصوت هذا المخيم الذي أوجع المحتلين قبل عشرين عامًا،
في رسالة بعثتُها للصحف والمواقع، وكانت تتضمن مقالة لأحد الأصدقاء الكتّاب حول كتاب "نسوة في المدينة"، يردّ عليّ محرر أحد المواقع بردّ يتضمن وصف الكتاب بأنه "رواية". وكثيرا ما التبس الأمر على الصحفيين ومحرري المواقع، فيصفون أعمالا كثيرة بأنها رواية